مشاهد | يصفه بـ”المرض” .. أول تعليق من “وليد الفراج” على أزمة صورة “سامي الجابر” و”ماجد عبدالله” ‎

1-اشترك الان في خدمة موسوعة للواتساب ليصلك جميع الاحداث اليوميه بالفيديو والصور .. للأشتراك احفظ هذا الرقم لديك +96566750498 او اضغط هنا ومن ثم قم بحفظ الرقم وارسل كلمة اشتراك

2-مشرفي مجموعات الواتساب يمكنك اضافة رقم +96550342579 الى مجموعتك لتصلك اخبار الموسوعة

3-اشترك مجاناً في قناة موسوعة على تليغرام: اضغط هنا

  • soc
  • soc

علّق الإعلامي وليد الفراج على أزمة الصورة المتداولة لسامي الجابر لاعب نادي الهلال السابق، وماجد عبدالله نجم النصر السابق في حفل صناع الترفيه.

وتسببت الصورة في جدل واسع بين رواد مواقع التواصل الاجتماعي حيث تواجد سامي الجابر، إلى جانب مقدم البرامج السوري مصطفى الأغا وشخصيات أخرى في حفل لهيئة الترفيه أمس الأحد لالتقاط صورة، بينما بقي ماجد عبدالله جالسًا على كرسيه.

وتبارى إعلاميو وجماهير النصر والهلال في التقليل من النجمين حسب وضع كلاهما في الصورة، وحسب انتماء كل جمهور.

وكتب وليد الفراج في حسابه على موقع ”تويتر“ ”ما كُتب عن سامي الجابر في الساعات الماضية لا يليق بنا كرياضيين أو كجماهير فمن غير المعقول أن تستمر الإساءة والتقليل منه 20 عامًا لمجرد أنه قد حقق إنجازات وحضور داخلي وخارجي لم يكن على مزاج أقلية لكنها ذات لسان“.

وأضاف ”سيبقى سامي وكل من خدم رياضتنا نجومًا وقامات أكبر من أي تفاهات“.

وتابع الفراج في تغريدة عبر حساب الدوري مع وليد ”هناك من يريد الإساءة بالاستنقاص بأحدهما لكن الحقائق لا يمكن إنكارها، ماجد أسطورة وسامي نجم عالمي.. هذا مرض وهناك حدود بالتنافس والكراهية.. الهلال سيحقق الآسيوية والمنتخب سيتأهل بالتصفيات“.

وظهر في الصورة سامي الجابر يتوجه إلى الكاميرا إلى جانب سعاد عبدالله، ومصطفى الأغا، وإبراهيم الحربي، وطارق العلي، في حين كان ماجد عبدالله يجلس في الخلف على كرسيه، ورأى البعض أن ماجد عبدالله يجلس معزولًا عن الشخصيات المهمة والشهيرة، في حين رأى آخرون أن ماجد عبدالله يجلس بعيدًا كنوع من الكبرياء على عكس سامي الجابر الذي يشارك الجميع في محاولة للظهور.