مشاهد | حقيقة الوضع الصحي لأمير الكويت تشغل الرأي العام - موسوعه

مشاهد | حقيقة الوضع الصحي لأمير الكويت تشغل الرأي العام

1-اشترك الان في خدمة موسوعة للواتساب ليصلك جميع الاحداث اليوميه بالفيديو والصور .. للأشتراك احفظ هذا الرقم لديك +96566750498 او اضغط هنا ومن ثم قم بحفظ الرقم وارسل كلمة اشتراك

2-مشرفي مجموعات الواتساب يمكنك اضافة رقم +96550342579 الى مجموعتك لتصلك اخبار الموسوعة

3-اشترك مجاناً في قناة موسوعة على تليغرام: اضغط هنا

  • soc
  • soc

أشغلت حقيقة الوضع الصحي لأمير الكويت، الشيخ صباح الأحمد الجابر الصباح، الذي تعافى منذ أسبوع من أزمة صحية ألمّت به، مواطنيه؛ الذين اتخذوا من مواقع التواصل الاجتماعي، اليوم الأحد، مكانًا لتهنئته والدعاء له بدوام الصحة والتحذير من الترويج لإشاعات غير صحيحة تتعلق بذلك.

وتنوعت ردود الفعل من قبل النشطاء باختلاف ثقافاتهم وتخصصاتهم بين من توجّه بالدعاء للشيخ صباح بالشفاء وطول العمر، معبرين عن حبهم له، وبين من حذّر من نشر الإشاعات المغرضة تحت طائلة المحاسبة القانونية بعد إشارة بعض الحسابات الإخبارية لوجود حسابات وهمية تبث أخبارًا غير صحيحة عن صحة الأمير بغرض زعزعة الأمن والاستقرار.

وتصدَر وسما #صباح_الأحمد_الصباح، و #صباح_الأحمد_خطاك_السو، الوسوم الأكثر تداولًا في البلد الخليجي خلال ساعات قليلة لتتوالى التعليقات من المدونين بمختلف أطيافهم، حيث كتب الإعلامي طلال الكشتي: ”اللهم اشفي والدنا واميرنا سمو الشيخ صباح الاحمد وانثر العافيه في جسده واسقه لذة الصحة واجعله سالم معاف لا ضرر فيه ربي اشفه شفاء لا يغادر سقما اللهم امين“.

وكذلك علَق الفنان الكويتي الشهير عبد الله الرويشد: ”اللهم أحفظ سيدي صاحب السمو الأمير الشيخ #صباح_الأحمد_الصباح وأمده بالصحة والعافية وأطل في عمره“.

وحذَر المحامي هاني حسين من نقل أي خبر غير صحيح يخص أمير البلاد تحت طائلة المحاسبة القانونية، قائلًا: ”للعلم… أي نقل أو نشر أو إعادة نشر لأي خبر يخص صاحب السمو أمير البلاد حفظه الله ورعاه غير صحيح … جريمة يعاقب عليها قانون أمن الدولة الله يطول بعمر سموه ويحفظه .. قائدنا و والدنا واسير قلوبنا الله ينتقم من كل شخص مجنون معتوه اراد بهذه الدولة الفتنه والدمار“.

وتعليقًا على قضية ترويج بعض الحسابات لمعلومات خاطئة عن صحة الأمير، ردَ محافظ الفروانية، الشيخ فيصل الحمود المالك الصباح على هذه الإشاعات، بالقول إنّ ”بعض مستخدمي حسابات #التواصل_الاجتماعي يسيئون استخدامه من أهل #الشر لنشر #الفتن والإشاعات بين #الناس ولكنهم وأن كثر عددهم فهم قله والحمد لله أصحاب #العقول النيره الطيبين كثر ونسأل الله أن يحفظ وطننا وأميرنا وولي عهدنا وقيادتنا وشعبنا من كل مكروه“.