شاهد: إطلاق نار على رجلي شرطة داخل سيارتها في كاليفورنيا.. وترامب يعلق

أعلنت الشرطة في لوس أنجلوس الأحد أن مسلحا أطلق النار على شرطيين خلال تواجدهما داخل مركبتهما في مقاطعة كومبتون، دون أي مبرر أو استفزاز.

وأوضحت في سلسلة تغريدات على حسابها على تويتر أن العنصرين أصيبا بجروح خطرة وقد نقلا على إثرها إلى مستشفى لتلقي العلاج، وهما يكافحان لأجل البقاء على قيد الحياة.
كما أفادت بأن العنصرين (امرأة ورجل) يخضعان حاليا لعمليات جراحية، ووضعهما دقيق، في حين لا يزال البحث جاريا عن مطلق النار الذي فر على الفور.

إلى ذلك، علق الرئيس الأميركي دونالد ترمب الذي لطالما دعا إلى كبح أعمال الشغب التي جرت خلال الأسابيع الماضية في عدد من المدن الأميركية، منتقدا سوء تعامل بعض المحافظين مع المشاغبين، لا سيما في الولايات الخاضعة لإدارة الديمقراطيين، على الفيديو الذي نشرته الشرطة لعملية إطلاق النار، والذي على ما يبدو التقطته كاميرات مراقبة كانت موضوعة في المكان، قائلاً :” لا بد من الضرب بيد من حديد”، في إشارة إلى ضرورة عدم التراخي بعد الآن في الاعتداءات التي تطال عناصر الشرطة.
وكانت الأسابيع الماضية شهدت أعمال شغب وحرق ونهب في عدد من المدن، على خلفية احتجاجات ضد تعامل الشرطة مع السود.
وتعرض عناصر الشرطة لعدد من الاعتداءات من قبل بعض المتظاهرين، كما أظهرت بعض المقاطع تجول مسلحين في بعض الشوارع ليلا.