ما هو النوم - موسوعه

ما هو النوم

اشترك مجاناً في قناة موسوعة على تليغرام: اضغط هنا

ذات صلة طرق طبيعية لمقاومة النوم علاقة إضطرابات النوم بالتدخين نصائح للبقاء مستيقظاً ومقاومة النعاس أثناء العمل مشاكل النوم عند المرأة بعد انقطاع الدورة الشهرية

كان هناك وقت يعتقد فيه الناس أن النوم كان مجرد وقت عندما ” يغلق ” الجسم والدماغ لبضع ساعات كل ليلة للراحة استعدادًا لليوم التالي، ولكن العلماء يدركون الآن أنه لا الجسد ولا الدماغ ” يغلقوا ” عندما ننام، في الواقع هم يعملون في كثير من الأحيان أكثر من عملهم خلال اليوم، ويخضعون لعمليات لاستعادة الخلايا ، ومعالجة المعلومات ، وتحسين الصحة .

نبذة عن النوم

النوم مهم لعدد من وظائف الدماغ ، بما في ذلك كيف تتواصل الخلايا العصبية (العصبونات) مع بعضها البعض، في الواقع ، يبقى الدماغ والجسم نشطًا بشكل ملحوظ أثناء النوم، وتشير النتائج الأخيرة إلى أن النوم يلعب دورًا في التدبير المنزلي، ويزيل السموم في الدماغ التي تتراكم بينما تكون مستيقظًا، والجميع بحاجة إلى النوم ، ولكن غرضه البيولوجي لا يزال لغزا .

يؤثر النوم على كل أنواع الأنسجة في الجسم تقريبًا – من الدماغ والقلب والرئتين إلى عملية التمثيل الغذائي والوظيفة المناعية والمزاج ومقاومة الأمراض، وتظهر الأبحاث أن النقص المزمن في النوم ، أو الحصول على نوم منخفض الجودة ، يزيد من خطر الاضطرابات ، بما في ذلك ارتفاع ضغط الدم ، وأمراض القلب والأوعية الدموية ، والسكري ، والاكتئاب ، والسمنة، والنوم عملية معقدة وديناميكية تؤثر على الطريقة التي تعمل بها بطرق بدأ العلماء الآن في فهمها .

إيقاع الساعة البيولوجية

يتبع جسم الإنسان نمطًا طبيعيًا (تقريبًا) يعمل على مدار الساعة يسمى الإيقاع اليومي، ويتأثر هذا الإيقاع بالبيئة (مثل الخفة أو الظلام)، بالإضافة إلى التركيبة الجينية، ويحدد أنماط نومك عن طريق إطلاق الهرمونات عندما يحين وقت النوم، والتشوهات في الإيقاع اليومي يمكن أن تؤدي إلى اضطرابات النوم مثل الأرق .

مراحل النوم

النوم له مرحلتين رئيسيتين REM أو ” النوم خلال حركة العين السريعة “، والنوم العميق، ونحن ننفق حوالي ربع حياتنا في النوم في مرحلة حركة العين السريعة، وهي فترة نشاط دماغي قوي، تتميز بأحلام حية، وقد تكون هذه المرحلة مسؤولة عن توحيد المعلومات ومعالجة الذكريات، وهذا هو السبب في أن الأطفال الرضع يقضون ضعف الوقت في نوم حركة العين السريعة أكثر من البالغين، أما النوم العميق له ثلاث أو أربع مراحل متميزة ( حسب رأي الخبراء المختلفين )، وهذه المراحل تأتي بشكل أعمق تدريجيا طوال الليل، حتى يصبح من الصعب للغاية أن يتم إزعاجك أثناء النوم، وخلال هذا الوقت، يعمل الجسم على خفض معدل ضربات القلب ، ودرجة الحرارة ، ومعدل التنفس برفق .

الغرض من النوم

لم يشر العلماء إلى سبب وجيه يدعو كل كائن حي إلى النوم كل ليلة، ومع ذلك، استنادا إلى البحوث ورصد أدمغة البشر النائمين، لديهم بعض الأفكار، ومن بين وظائف النوم المتعددة :

1- يوفر للجسم فرصة للتعافي من إرهاق الحياة اليومية

وقد اقترح العديد من الباحثين الآثار التصالحية للنوم، وهذا لا يعني أن الجسم فقط يرتاح أثناء النوم، بل إن الخلايا تنشط من تلقاء نفسها ، ودرجة حرارة الجسم ، ومعدل ضربات القلب ، وانخفاض التنفس من أجل الحفاظ على الطاقة .

2- يسهل التعلم والذاكرة

لا تحتاج فقط إلى الراحة للحفاظ على الاهتمام والتركيز اللازمين لتعلم مهام جديدة، ولكن وفقا لشعبة طب النوم في جامعة هارفارد ، فإن النوم هو الوقت اللازم لكي يقوم الدماغ بتوحيد الذكريات ، مما يجعل تعلم أشياء جديدة أسهل، وعادة ما ينجح الأشخاص الذين ينامون بعد تعلم كيفية لعب لعبة فيديو بشكل أفضل في اللعبة، عن أولئك الذين يبقون مستيقظين، والأكثر إثارة للاهتمام هو أن دراسة حديثة في علم الأعصاب الطبيعية، أظهرت أن الناس يستطيعون حتى تعلم سلوكيات جديدة تماما (لربط الروائح الكريهة اللطيفة مع بعض الأصوات) بينما هم نائمون تماما .

3- يلعب دورا في وظيفة المناعة : ينتج جسمك بروتينات خاصة تسمى السيتوكينات ، والتي تساعد جهاز المناعة على محاربة العدوى، وفقًا لوزارة الصحة والخدمات الإنسانية الأمريكية ، يتم إنتاج المزيد من هذه البروتينات أثناء النوم عندما تكون مريضًا ، وهذا هو أحد الأسباب التي قد تجعلك تشعر بالتعب الشديد عند الإصابة بـ الأنفلونزا، والراحة تعطي الجسم الوقت الذي يحتاجه لإنتاج بروتينات مكافحة العدوى واستعادة العافية .

المراجع:

  • What Is Sleep?