تعرّف على أضرار «المطبات» وطريقة تفاديها بالسيارة

تعرّف على أضرار «المطبات» وطريقة تفاديها بالسيارة

تواصل – وكالات:

لجأت الحكومات إلى استخدام المطبات الصناعية بمختلف الطرق، وذلك لتجنب الخطر الناتج عن سرعة القيادة خاصة داخل المدن، وأمام المدارس والمستشفيات والهيئات الحكومية، والأماكن عالية الكثافة السكانية.

وبحسب الخبراء فأحيانا  تكون المطبات إحدى مسببات الأضرار على السيارات وأحيانا تكون سبب وقوع الحوادث، وذلك ينتج عن عدم ملاحظة بعض السائقين السرعات المقررة على الطرق، مع عدم اتباع العلامات والإرشادات التي تحذر من وجود مطبات لتهدئة السرعة، لذا فعند ظهور مطب لا يستطيع السائق التوقف بالسيارة لسرعته الزائدة.

وللوقاية من أضرار المطبات الصناعية، يجب كما ذكرنا إتباع العلامات والإرشادات التي تحذر من وجود مطبات لتهدئة السرعة، واستخدام المكابح قبل المطب بمسافة كافية من أجل تقليل سرعة السيارة بحيث لا تصطدم بعنف مع المطب.

وللحماية من أضرار المطبات يجب دائماً ارتداء حزام الأمان حتى إذا واجه السائق مطب بصورة مفاجأة، فإن الارتداد الذي ينتج عن الاصطدام بالمطب، يسبب تحركات عنيفة للركاب في السيارة، لكن في حال ارتداء حزام الأمان فإن هذا الاصطدام ستقل مخاطره بصورة كبيرة.

كما أن المناورة على المطبات من الأساليب الفعالة لحماية السيارة من الأسفل، وللقيام بذلك قم بتجاوز المطب بشكل عرضي، حيث تقوم بصعود المطب عبر الإطارين الأماميين للسيارة ثم يتم تدوير المقود نصف دائرة بحيث يصبح الإطارين الخلفيين فوق المطب، ثم التقدم إلى الأمام لكي تعبر المطب دون حدوث أي احتكاك بالسيارة.

أما عن أضرار تخطي المطبات الصناعية بسرعة عالية أو بطريقة خاطئة فإنها تسبب بعض الأضرار منها تعرض مقصات السيارة إلى الكسر، كما قد يؤدي إلى كسر المساعدين، فك الصواميل التي تثبت أجزاء السيارة، تلف قواعد المحرك أو صندوق التروس، كذلك يحتمل تلف علبة خروج العادم، تلف علبة مقود السيارة، بالإضافة إلى انحراف الزوايا الخاصة باتزان السيارة.

الكلمات الدليلية
أضرارسياراتمطبات