تقرير يكشف عن تعرق فتاة دماً بشكل غامض

شاهد ماذا يحدث في العالم من حولك | للإشتراك في خدمة موسوعة على  الواتس أب  رجاء حفظ رقم الموسوعة ومن ثم أرسل كلمة ( إشتراك ) إلى الرقم :  0096566750498

 لمشرفي القروبات أضف رقمنا لقروبك وستصلك الأخبار في القروب مباشرة

اشترك مجاناً في قناة موسوعة على تليغرام: اضغط هنا

تقرير يكشف عن تعرق فتاة دماً بشكل غامضتقرير يكشف عن تعرق فتاة دماً بشكل غامض0

تواصل – وكالات:

ذكر تقرير نشر في العام الماضي بمجلة الجمعية الطبية الكندية من باحثين إيطاليين، تفاصيل حالة مريضة إيطالية تبلغ من العمر 21 عاماً بدأت تتعرق دماً بشكل غامض من وجهها وراحتي كفيها.

وكانت الحالة مستمرة منذ حوالي ثلاث سنوات، قبل أن تقرر الفتاة فحص نفسها بمستشفى، وقالت تقارير هيئة الإذاعة الكندية إن الأطباء كانوا في حالة ارتباك وحيرة من أمرهم.

من الغريب، أن هذه الشابة كانت بخير تماماً، ولم تكن مريضة ولم تتعرض للإصابة مؤخراً ولم يكن لديها أي تاريخ من المشاكل الطبية. ولكن حدث أن خرج الدم من جلدها. وتمكن الأطباء من علاجها باستخدام عقار بروبرانولول؛ وهو دواء يستخدم في علاج القلب وضغط الدم؛ مما ساعد على الحد من النزيف.

على الرغم من أن الحالة تبدو نفس جسدية، إلا أن الباحثين من جامعة فلورنسا يقولون إنها ظاهرة معروفة في الواقع. وفي ورقة نشرت في مجلة الجمعية الطبية الكندية، بواسطة روبرتو ماجلي ومارزيا كابروني، يقولون إن المريضة يبدو أنها تعاني من داء هيماتوهيدروزيس، وهي حالة غامضة تتميز بالدماء المتداخلة مع العرق. على الرغم من ندرة تلك الحالة، إلا أن مراجعة أجريت عام 1996 بعنوان: “الدم والعرق والخوف” أدت إلى ظهور 76 من هذه الحالات الطبية. ووجدت مراجعة منفصلة للمؤرخة الطبية الكندية جاكالين دافين تقريراً تم نشره عام 2000.

يشار إلى أن حالة العرق الدموي المعروفة باسم “هيدرو هيماتوزيس” ليست مفهومة تماماً، ولكن ورقة بحثية أعدت عام 2013 أشارت إلى أنها ترتبط بالإجهاد الجسماني الشديد. وتحيط أطياف الأوعية الدموية بالغدد العرقية في وجوهنا، وخلال فترات الإجهاد الشديد، تتسبب الهرمونات في انقباض هذه الأوعية، خاصة عندما يرتفع الضغط، حيث تنفتح مرة أخرى، وفي بعض الحالات، قد تحدث العملية بسرعة كافية لتسبب انفجار بعض الأوعية الدموية، ويختلط الدم المتسرب مع العرق وينزف من خلال المسام. ومن المثير للاهتمام أن ورقة عام 2013، وثقت حالة طفلة تبلغ من العمر 12 عاماً من الهند كانت تتعرق بالدم، إلا أن هذا التقرير الأخير لم يذكر الإجهاد باعتباره شرطاً طبيعياً لهذا المرض.

وتشمل الأسباب الأخرى المقترحة الحيض غير المباشر، والمجهود المفرط، والعوامل النفسية، والأمراض الجهازية.

وتعود التقارير عن العرق الدموي إلى زمن أرسطو، وفقاً للمؤرخ الطبي دوفين، على الرغم من أنه قد يكون من الصعب في كثير من الأحيان الفصل بين ذكر الحكايات الدينية مثل صلب المسيح عن تقارير الحالة الفعلية.

ومن الملاحظ أن معظم هذه الحالات كان لأشخاص عانوا من أحداث مرهقة بشكل غير عادي، مثل الرجال المحكوم عليهم بالإعدام، والجندي قبل المعركة، والراكب على متن سفينة تقذفها العاصفة. على الرغم من أن التعرق بالدم بحد ذاته يبدو مرهقاً بما فيه الكفاية، إلا أنه إذا كنت تحدق في الموت الوشيك فقد يكون أقل ما يقلقك.

الكلمات الدليليةدمعرق