أسطورة أطفال وولبت الملونين - موسوعه

أسطورة أطفال وولبت الملونين

شاهد ماذا يحدث في العالم من حولك .. اشترك الان في قروب موسوعة .. لا تفوتك الاحداث .. اضغط هنا

اشترك مجاناً في قناة موسوعة على تليغرام: اضغط هنا

أطفال وولبت الملونين .. هناك الكثير من الأساطير التي انتقلت بين الأجيال و أختلف الناس عليها بين من قال أنها حقيقة و بين من قال أنها مجرد أساطير و هناك من قال أنها يوجد فيها شيء من الحقيقة ثم تم تحريفها فما بعد و لكنها في النهاية سوف تظل بالنسبة إلينا قصة مشوقة و أيضاً أصبحت هذه الأساطير مصدر إلهام للكثير من مؤلفين قصص الرعب و في كل مكان توجد أسطورة ترى أنها مرتبطة بتاريخه مما يجعل سمعاها أكثر تشويق و متعة و نحن اليوم أيضاً من خلال هذا المقال سوف نتحدث عن أسطورة شعبية انتقلت بين أجيال كثيرة منذ زمن بعيد و لا أحد يعلم هل هي بالفعل حقيقة أم أنها مجرد قصة خيالية و تدور أحداث القصة حول طفلين لهم شكل طبيعي جداً مثل البشر فما عدا لون بشرتهم حيث كان لونهم أخضر ، و نحن اليوم من خلال هذا المقال سوف نتحدث جميع تفاصيل هذه القصة إذا كنت تريد معرفتها تابع معنا .

بداية القصة : منذ زمن بعيد بين عام (1100) و عام (1200) في أحدى القرى الانجليزية تدعى مدينة وولبت في مقاطعة سوفولك عثر القرويون على فتاة و صبي في مرحلة الطفولة و كان الطفلين لا يتحدثان اللغة الإنجليزية بينما كانوا يتحدثون باللغة غير معروفة و أيضاً كانوا يرتدون ملابس غريبة و أخذ القرويين الطفلين إلى منزلهم و لكن كان الأغرب من ذلك أن الأطفال رفضت تماماً تناول أي غير الفول الأخضر الذي كان يشبه لونهم ، و لكن مع الوقت بدأ الأطفال يأكلون بعض الأطعمة الأخرى و بدأ لونهم مع الوقت يصبح طبيعياً و أيضاً تعلموا اللغة الإنجليزية و بدأ الطفلين يتحدثون بشكل مفهوم بالنسبة لأهل القرية و هنا أيضاً بدأ أهل القرية يسألون الطفلين عن موطنهم و لماذا كانوا بهذا اللون ، قال الطفلين أنهم أخوه و أنهم عاشوا في بلاد لا تشرق فيها الشمس قط و النور فيها يشبه نور الشفق و كل الناس في بلادهم لونهم أخضر و أيضاً المكان و كل شيء به لونه أخضر و يمر ببلادهم نهر ضخم و أنهم لا يتذكرون كيف خرجوا من بلادهم و وصلوا إلى هذه القرية و أنهم لم يتذكروا أي شيء غير أنهم كانوا يقوموا برعاية بعض الأغنام التي يملكها والدهم .

أحد الطفلين يموت : مرت فترة طويلة و بعد هذه الفترة مرض الطفل بشدة و توفى و لكن الفتاة أكملت حياتها بشكل طبيعي جداً و كبرت و تزوجت.

التفسيرات الكثيرة خلف أسطورة أطفال و ولبت الملونون :تعامل الكثير مع الأسطورة على أنها كباقي الأساطير مجرد شيء من الخيال و أنها ليس له أي صله بالحقيقة بالرغم من أنها موثقة منذ سنوات طويلة و لكن هذا لا يتعارض مع أن من المحتمل أن يكون هناك بعض الأشخاص قاموا بتأليفها ثم انتقلت بين الأجيال و هناك من قال أنها قصة حقيقية و هناك من قال أنهم أشخاص جاءوا من عالم أخر و هناك من قال أن المواضح أن لهذه القصة أصل أخر يحتوي على الكثير من الغموض حيث أن المحتمل أن الطفلان كانوا من الخدم و قاموا بالهروب من سادتهم و تم اختلاق هذه القصة للحفاظ عليهم ، و في النهاية لا أحد يعلم بالضبط ما هو أصل هذه القصة و ما هو مدى صحتها و لكن الواضح أن بالفعل خلف هذه القصة شيء من الغموض ليس بالضروري أن تكون صحيحة و لكن من المؤكد أن خلفها سر غير معلن عنه