⚠ اكتشاف طريقة جديدة لتشخيص الإصابة بفيروس كورونا دون اختبار

ابتكر عدد من خبراء الطب بمستشفى كليفلاند في الولايات المتحدة طريقة لتشخيص خطر الإصابة بفيروس SARS-CoV-2.

حيث درس الخبراء بيانات تخص نحو 12 ألف مريض من مرضى المستشفى، مع الأخذ بالاعتبار مؤشرات ونتائج الكشوفات، بغض النظر عن نتائج اختبارهم للكشف عن إصابتهم بـ COVID-19.

وبناء على نتائج المعالجة الإحصائية للبيانات، وضع الباحثون نموذجا للتنبؤ بخطر إصابة الشخص بالمرض، استنادا إلى جنسه وعمره وعرقه ومحل إقامته و الأمراض المزمنة التي يعاني منها و الأدوية التي يتناولها.

ويؤكد الباحثون، على أن نتائج التشخيص التي حصلوا عليها، يمكنها أن تحل محل نتائج التشخيص المخبري والطرق الأخرى المستخدمة في تشخيص الإصابة بـ “كوفيد-19”.

وأشار الباحثون، إلى أن هذه المعلومات مفيدة بالدرجة الأولى للأطباء، الذين يحددون مستوى خطر اختبار “كوفيد-19” الإيجابي عند المريض.

المصدر: روسيا اليوم

قد يعجبك أيضاً