✅ الأطفال وصيام رمضان.. نصائح مهمة وطرق للتغذية السليمة

لا تفوتك الاحداث اليومية والمعلومات المفيدة.. للإشتراك مجاناً بخدمة (موسوعة) على الواتساب أرسل كلمة (أشتراك) على رقم +96566750498

مع حلول شهر رمضان عادة ما يواجه الآباء مشكلة تدريب أطفالهم على الصيام مع الحرص على التغذية الصحية السليمة للطفل حتى لا يصاب بالمشكلات الصحية. ومن خلال التقرير التالي نتعرف على أهم النصائح لصيام الأطفال وطرق التغذية السليمة. المكافأة من الأساليب المهمة التي لها نتائج إيجابية لصيام الطفل، وتساعد على تشجيعه على الصيام. عدم إجبار الطفل، وتأهيله نفسيًا للبدء في تعلم الصيام، وهذا من خلال توضيح أهمية الصيام والحرص على تحبيبه في هذه الفريضة.

تدرج الطفل في الصيام من خلال صيامه لعدد من الساعات في أول صيام له، وهذا لأن الطفل لن يتحمل العطش والجوع خلال النهار بأكمله. إعداد الطعام الشهي الذي يحبه الطفل على وجبة الإفطار، التي يجب أن تكون متكاملة العناصر الغذائية الضرورية. الإكثار من السوائل والماء من بعد الإفطار وحتى وجبة السحور، حتى يعوض النقص في رطوبة الجسم والذي قد يسبب له الإصابة بالجفاف. عند معاناة الطفل من الإرهاق الشديد والتعب أثناء صيامه، يجب أن يتم إفطاره على الفور حتى لا يصاب بمضاعفات.

نصائح غذائية عند صيام الأطفال في رمضان

يجب أن يحتوي كل من الإفطار والسحور على المعادن والفيتامينات الصحية، التي تساعد على تكوين جسم الطفل وتعويض العناصر الغذائية التي يفقدها أثناء الصيام.

تقسيم وجبة الإفطار إلى 4 وجبات في الفترة بين الإفطار والسحور.

من المهم تناول البروتينات خلال وجبتي الإفطار والسحور، والتي تتمثل في الألبان والبيض والأجبان واللحوم خالية الدسم.

التقليل من تناول الأطعمة المقلية، والتي تحتوي على نسبة دهون عالية.

الابتعاد عن تناول الأكلات التي تحتوي على الأملاح والتوابل الكثيرة، والتي تؤدي إلى العطش خلال فترة النهار.

من المهم تناول الطفل الفواكه بعد الإفطار مع التقليل من تناول الحلويات.

تأخير وجبة السحور للأطفال من الأشياء المهمة حتى لا يشعر الطفل بالجوع والعطش خلال صيام نهار رمضان.