🔥 متحدث الصحة: نسبة الفحوص التي تظهر إيجابية محدودة.. وهذا هو الهدف من الفحص الموسع لأفراد المجتمع

لمتابعة الاحداث على الواتساب

لا تفوتك الاحداث اليومية والمعلومات المفيدة.. للإشتراك مجاناً بخدمة (موسوعة) على الواتساب أرسل كلمة (أشتراك) على رقم +96566750498

أو

اضف رقمنا +96550342579 في مجموعتك في الواتساب

قال متحدث وزارة الصحة الدكتور محمد العبدالعالي إن الوزارة مستمرة في الفحوص المخبرية والتوسع فيها، وكلما كان عدد الفحوص كبيرا كانت النسبة الإيجابية من بين الفحوص محدودة. وأوضح أن نسبة الفحوص التي تظهر إيجابية ومؤكدة للإصابة بالفعل محدودة في المملكة؛ ما بين 8-10% من كل ما نفحصه، وهذه النسبة لا تزال مستمرة من البداية حتى الآن، وهذا يدل على أن نسبة الفحوص ومستواها مقارنة بقوة انتشار الفيروس لا تزال قادرة على الرصد بكفاءة، ما يساهم على فهم انتشار الفيروس والسيطرة عليه.

وأضاف أن الفحص الموسع هدفه المبادرة بالوصول لأفراد المجتمع، قبل أن يصلوا للمستشفيات في حالة التوعك والمرض، وأن يستمر ذلك ما دامت الجائحة مستمرة، والدول التي اختارت هذه الطريقة هي الأقدر على التحكم في هذه الجائحة، ومنها المملكة التي تسعى لكشف الحالات المصابة مبكرا. وأشار إلى أن الجائحة مستمرة والفيروس موجود والرصد مستمر، وفي ظل ذلك علينا جميعا أن نستمر بمسؤوليتنا في تطبيق الاحترازات، ولا ننسى ولا نتخلى عن قضية الالتزام بالتعليمات، ومن أهمها قلة التواجد في تجمعات وقلة الخروج من المنازل إلا للضرورة، مع اتباع السلوكيات الصحية.