🔴 تحقيقات جديدة بانهيار سور جامعة المعرفة تكشف ملفات فساد وتعيد ذكريات مؤلمة

لا تفوتك الاحداث اليومية والمعلومات المفيدة.. للإشتراك مجاناً بخدمة (موسوعة) على الواتساب أرسل كلمة (أشتراك) على رقم +96566750498

  • soc
  • soc

عادت الذاكرة بوالدة إحدى طالبات جامعة المعرفة ، إلى منتصف شهر ديسمبر/كانون الأول الماضي، عندما انهار سور في الجامعة وخلف قتلى ومصابين، إذ قادت تحقيقات جديدة في قضايا فساد، إلى الوصول للمسؤولين عن انهيار السور.

وكتبت الأم عبر تويتر ”تخيلوا من ضمن قضايا الفساد سقوط جامعة المعرفة التي تختبر بها فلذة كبدي، ولا أصف لكم شعوري وأنا أنظر شخصها بالبيت ولم تذهب ذلك اليوم بفضل الله وكرمه“.

فقد كشفت هيئة الرقابة ومكافحة الفساد، أن 9 مسؤولين يعملون في جامعة المعرفة وفي إحدى البلديات، وموظف سابق بوزارة التعليم، تورطوا بقضايا فساد مالي وإداري ومخالفة الأنظمة والتعليمات ”نتج عنه أضرار جسيمة في مبنى الجامعة تسببت في إصابات ووفيات“.

وكان بيان الهيئة الحكومية الذي صدر يوم الأحد الماضي، يشير لحادثة انهيار جزء من سور جامعة المعرفة وموقف السيارات فيها، والذي وقع يوم 17 ديسمبر الماضي، مخلفاً وفاة مواطن سعودي وآخر من المقيمين في المملكة، بجانب إصابة 13 شخصاً على الأقل، بينهم عدد من الإصابات الحرجة.

وأثار الكشف عن نتائج التحقيقات، والوصول للمتورطين في الحادثة المروعة، الكثير من المشاعر التي عاشها الطلاب وذويهم، عندما كانت فرق الدفاع المدني تتأكد من عدم وجود محتجزين تحت الأنقاض يومها بينما يحاول الأهالي الاطمئنان على أبنائهم الطلاب.