🟥 بالفيديو || سياسي فرنسي يثير غضباً بقوله “الجزائريات كنّ مثيرات للغريزة أما اليوم..”

أدلى سياسي فرنسي روبير مينار بتصريحات لاقت انتقادات لاذعة وأثارت غضباً على منصات التواصل الاجتماعي، عن الفرنسيات من أصول مغاربية، خاصة الجزائريات.

سياسي فرنسي يثير غضباً

وقال روبير مينار وهو عمدة بلدية بيزييه، “لقد تغير الناس كثيراً.. عندما كنت أبلغ من العمر 18 عاماً، لم أرى قط في الحي الذي أسكنه فتاة تضع الحجاب، لا سيما الجزائريات”.

وأضاف في مقابلة على قناة LCI الفرنسية، “كنا نجد الفتيات (beurettes) وهي كلمة تُطلق هنا على الفرنسيات من أصول عربية، ومغاربية خاصة sexy مثيرات للغريزة لكن يبدو أنهن لسن كذلك”.

وأثارت تصريحات مينار المعروف بمواقفه اليمينية المتطرفة، سخطاً واسعاً على مواقع التواصل الاجتماعي وانتقادات لسماح القناة الفرنسية ومذيعتها له بقول مثل هذا الكلام بدون مساءلة، ومرور هذا الكلام هكذا بدون إدانة واسعة في الأوساط الإعلامية والسياسية والثقافية الفرنسية.

وروبير مينار، مولود في مدينة وهران الجزائرية، في 1958، لعائلة كاثوليكية استعمارية فرنسية من الأقدام السوداء، جاءت إلى الجزائر المحتلة في 1850، وغادرتها بعد الاستقلال. وتقول مصادر إعلامية إن مينار كان يطمح في الماضي أن يصبح قساً كاثوليكياً بعد أن تلقى دروساً في ثانوية غابرييل الدينية، لكن أمه رفضت ذلك.

وتجدر الإشارة إلى أنه صحافي وسبق أن عمل كرئيس لمنظمة “مراسلون بلا حدود” وقبل ذلك كان قبل نحو ثلاثة عقود عضواً في الحزب الاشتراكي، قبل أن يحول الوجهة إلى اليمين المتطرف، ويتم انتخابه رئيساً لبلدية بيزييه.

مواضيع ذات صِلة : تصريحات مثيرة لماكرون حول النظام الجزائري وتزييف الأتراك لتاريخ البلاد

واستعرت الخلافات بين فرنسا والجزائر خلال الأيام القليلة الماضية، بعد أن خفضت فرنسا عدد التأشيرات التي تصدرها لمواطني الجزائر ودول عربية أخرى في شمال إفريقيا.

واستدعت الجزائر الأسبوع الماضي سفيرها من باريس بسبب تصريحات لماكرون هاجم بها الدولة الجزائرية.

شاهد أيضاً : اعتذر ماكرون باسم فرنسا عن قتله واعترف جنرال بتعذيبه وتلفيق انتحاره.. الشهيد الجزائري علي بومنجل

الوسوم

الجزائريات انتقادات لاذعة تصريحات روبير مينار سياسي فرنسي