🔥 دراسية علمية تحسم الجدل بشأن سر ولادة «توائم متطابقة» تماماً

صحيفة المرصد: كشفت نتائج دراسية نشرت حديثاً عن السر وراء التوائم المتطابقة، حيث كان يعتقد قديماً أن التطابق يحدث بشكل عشوائي، بينما نتائج تلك الدراسة تشير إلى أن السبب ، يرجع إلى “التوقيع” في الحمض النووي الخاص بهم.
ويقول الباحثون إن توقيع الحمض النووي هذا يسمح بتحديد ما إذا كان الفرد قد صُوّر على أنه توأم متطابق، أم لا حتى لو لم يكن معروفا أنهما توأم.
ولا يمكن حتى الآن تحديد موعد ظهور هذه التوقيعات، لذا يحتاجون إلى مزيد من التحقيق فيما إذا كانت موروثة من الوالدين أو تظهر بشكل عشوائي عند انقسام البويضة، موضحين أن مقياس الحمض النووي هذا يمكن استخدامه لتحديد ما إذا كان شخص ما توأما متطابقا بدقة 80%.
وسيسمح لهم ذلك بتحديد أولئك الذين فقدوا توأما في الرحم، أو انفصلوا عن توأم عند الولادة، وما لا يستطيع الفريق قوله بعد هو ما إذا كانت علامات الحمض النووي هي سبب كون الشخص توأما متطابقا، أو ما إذا كانت تحدث بعد الانقسام العشوائي للبويضة المخصبة.