✅ من بينها اللحوم المصنعة.. 4 أطعمة تعزز نمو الخلايا السرطانية

تواصل – وكالات :

يعد النظام الغذائي غير الصحي أحد أهم العوامل التي تعزز نمو الخلايا السرطانية في الجسم.

ووفقاً لصحيفة تايمز أوف إنديا، فإن هناك أدلة متزايدة على أن عاداتنا الغذائية يمكن أن تزيد أو تقلل من خطر الإصابة بالسرطان، لذلك، لإبعاد شبح الإصابة بالسرطان.

وقد أوردت الصحيفة 4 أطعمة تعزز نمو هذه الخلايا ويجب تجنبها كالتالي :

اللحوم المصنعة

اللحوم والدواجن والأسماك والبيض، كلها أطعمة صحية بشرط أن يتم طهيها بشكل صحيح، واستهلاكها باعتدال. يعتبر تناول أي منتجات حيوانية تم الحفاظ عليها عن طريق التدخين والتمليح، أمر غير صحي ويمكن أن يؤدي إلى مخاوف صحية تتراوح من زيادة الوزن إلى السرطان.

ينتج عن معالجة اللحوم مركب يمكن أن يكوّن مواد مسرطنة ويمكن أن يعرض الشخص لخطر الإصابة بسرطان القولون والمستقيم والمعدة. يُنصح بطهي اللحوم في المنزل، بدلًا من شراء اللحوم المصنعة مثل النقانق والسلامي والسجق.

الأطعمة المقلية

الإفراط في تناول الأطعمة المقلية هو عنصر آخر يمكن أن يؤدي إلى نمو الخلايا السرطانية في الجسم. عندما يتم قلي الأطعمة مثل البطاطس أو اللحوم في درجات حرارة عالية، يتم تكوين مركب يسمى الأكريلاميد. تشير الدراسات إلى أن هذا المركب له خصائص مسرطنة وحتى أنه يدمر الحمض النووي.

إلى جانب ذلك، يمكن للأطعمة المقلية أيضاً أن تزيد من الإجهاد التأكسدي والالتهابات المرتبطة بنمو الخلايا السرطانية. لذا، بدلًا من قلي الأطعمة، ابحث عن طرق طهي صحية أخرى.

المنتجات المكررة

سواء أكان دقيقًا مكررًا أو سكرًا أو زيتًا، فكل هذه الأطعمة لديها القدرة على تعريضك لخطر الإصابة بالخلايا السرطانية. تشير الدراسات إلى أن السكر والكربوهيدرات عالية المعالجة يمكن أن تزيد من خطر الإجهاد التأكسدي والالتهابات في الجسم، مما قد يفسح المجال لأنواع مختلفة من السرطان.

أولئك الذين يحتوي نظامهم الغذائي على نسبة عالية من المنتجات المكررة، معرضون بشكل أكبر لخطر الإصابة بسرطان المبيض والثدي وبطانة الرحم. حاول تقليل تناول المنتجات المكررة عن طريق إجراء مقايضات صحية. بدلاً من السكر، استخدم العسل، واستبدل الكربوهيدرات المكررة بالحبوب الكاملة، وانتقل من الزيت المكرر إلى زيت الخردل والزبدة المصفاة.

الأطعمة المعلبة والمعبأة

توفر الأطعمة المعلبة والمعبأة خياراً سريعاً للطهي بالنسبة للكثيرين، ولكنها في نفس الوقت، قد تزيد من خطر الإصابة بالسرطان. معظم عبوات الطعام الجاهزة للطبخ مبطنة بمادة كيميائية تسمى بيسفينول أ (BPA). عندما يذوب هذا المركب في الطعام يمكن أن يسبب اختلالات هرمونية وتغيير في الحمض النووي للجسم، ونمو الخلايا السرطانية.