🔴 خطف واغتصاب وقتل .. شرطي بريطاني يعترف بارتكاب جريمة مروعة بحق فتاة

شرطي بريطاني يعترف بارتكاب جريمة مروعة بحق فتاة أعلن القضاء البريطاني أن شرطيًا اعترف بقتله شابة، تدعى “سارة إيفرارد”، وذلك بعدما أوهمها بإيقافها بحجة مخالفتها تدابير الحجر المنزلي، ثم قام بخطفها وإغتصابها وقتلها.

ومثل الشرطي الذي يعمل في شرطة لندن المكلفة بحماية البعثات الدبلوماسية، ويدعي واين كوزنز (48 عامًا)، أمام محكمة جنائية في لندن، واعترف أمامها بالجريمة.

وأوضح المدعي العام البريطاني، توم ليتل، أن الشابة التي تبلغ 33 عامًا غادرت بيت أصدقائها جنوب العاصمة البريطانية وكانت في طريقها للمنزل حين استوقفها الشرطي البريطاني، لافتًا إلى أن عقوبة المتهم قد تصل للسجن مدى الحياة.

كان الشرطي يعمل ضمن دورية تتأكد من التزام السكان بتدابير مكافحة كوفيد-19، وقيد إيفرارد بعدما أظهر لها بطاقته الوظيفية، وعثر على جثتها محترقة بعد 7 أيام على فقدانها.

وقال والدة الضحية، إنها تشعر بسخط عارم لكونه استغل وظيفته للحصول على مراده، مؤكدة أن رعب الجريمة لا يزال يسكنها حتى الآن.

//---Jubna Ad Render Section Start ---// //$(window).load(function () {

// LoadJubnaAds(); //});

//function LoadJubnaAds() {

// var jubnaId;

// $("div[data-jubnaId]").each(function () { // var jubnaId = $(this).data('jubnaid'); // LoadJubnaAd(jubnaId); // });

//}

//---Jubna Ad Render Section End ---//