🔴 كيف تسهم وسائل التواصل في تجميل حياة السفر بـ”الكارافان”؟

الكارافانيحاول البعض توثيق رحلاتهم على منصات التواصل الاجتماعي ويظهر خلال هذه الصور الشاحنات الصغيرة المعدلة “الكارافان”، وما يمكن أن تشكله من بدائل للسكن التقليدي خاصة في ظل المساحات الصغيرة، إلا أن الصور لا تظهر سلبيات هذه الحياة.

وتأتي رحلة الثنائي بيتيتو ولوندري تأكيدًا على أن نمط الحياة غير مشرق، فقد واجه الثنائي أوقاتاً عصيبة خلال رحلتهما بـ “الكارافان”، انتهت بوفاة الخطيبة غابي بيتيتو (22 عامًا)، وتسجيل الجريمة ضد مجهول.

ويشير المعالجون النفسيون إلى أن الأزواج الذين اختبروا حياة الكارافان يفشلون في التخطيط للتفاصيل، فينتهي بهم الأمر عالقين في وضع خطر.

فيما يقول الأمريكي نافود أهمير، لشبكة سي إن إن الأمريكية، وهو من كارولينا الشمالية، ويجوب الولايات الأمريكية بسيارة فورد ترانزيت، إن الثنائي في حالة رحلة الكارافان، مجبر على أن يكون مبتكرًا في كيفية حلّ نزاعاتهما، حين يتواجدان في مكان يبعد آلاف الكيلومترات عن محيطهما الداعم.

في السياق نفسه توضح الرحالة الشابة كاثرين كولبا، أن وسائل التواصل الاجتماعي تجمل الرحلات أكثر من الواقع، من خلال البحث عن مواقع تخييم أو مراحيض عامة، ومن خلال المحافظة على النظام بسبب الفوضى السريعة.

وشهد نمط حياة الكرافانات ازدهارًا خلال الفترة الأخيرة، خاصة مع ما ينشره الرحالة ومحبو السفر حول تحويل شاحنة صغيرة إلى كارافان، في ظل أجواء فيروس “كورونا”.

//---Jubna Ad Render Section Start ---// //$(window).load(function () {

// LoadJubnaAds(); //});

//function LoadJubnaAds() {

// var jubnaId;

// $("div[data-jubnaId]").each(function () { // var jubnaId = $(this).data('jubnaid'); // LoadJubnaAd(jubnaId); // });

//}

//---Jubna Ad Render Section End ---//