✅ 10 علامات تخبرك بحاجة طفلك إلى النظارة الطبية

تواصل – وكالات:

تعد مشكلات النظر أكثر شيوعًا لدى الأطفال في المدارس، وكثيراً ما يحتاج الأطفال الصغار إلى ارتداء النظارة الطبية لتصحيح عيوب الإبصار.

ويُراعى الانتباه إلى بعض العلامات التي تدل على وجود مشكلة بالنظر لدى الطفل، لأنه في حال عدم تشخيص المشكلة وعلاجها في أسرع وقت ممكن، ربما تؤثر على صحة العين، حسبما نشر موقع “All about vision”.

1-غلق الطفل عين واحدة أثناء أداء الأنشطة، مثل مشاهدة التلفزيون أو قراءة كتاب.

2-تجنب الأنشطة التي تحتاج إلى النظر على مسافات قريبة جدًا أو بعيدة.

3-قلة تحصيل الدرجات في المدرسة.

4-شكوى الطفل دائمًا من ألم وإجهاد العين والصداع.

5-فرك الطفل عينيه بكثرة، وكثرة دموع العين دون سبب واضح.

6-معاناة الطفل من حساسية الضوء.

7-إمالة الرأس حتى يرى الأشياء جيدًا.

8-وضع الكتاب على مقربة كبيرة من العين أثناء القراءة، والاقتراب من شاشات الكمبيوتر والتلفزيون بشكل مستمر.

9-استخدام الطفل إصبعه في تحديد الأسطر أثناء القراءة حتى يمكن السيطرة على حركة العين.

10-فقدان تركيز العين على الجزء الذي يقرأه الطفل أكثر من مرة.

ماذا تفعل؟

في حال ظهور أي من الأعراض والعلامات السابقة، فمن المستحسن زيارة طبيب العيون المختص لتحديد السبب وكيفية علاجه.

وفي الغالب، ترجع الأسباب إلى قصر أو طول النظر أو الاستجماتيزم، وينصح الطبيب في هذه الحالة بارتداء النظارة الطبية المناسبة لكل حالة.

ويُراعى إجراء فحوصات النظر الدورية للأطفال بشكل عام، وذلك في المراحل العمرية التالية:

-عند الولادة.

-عند بلوغ الطفل 6-12 شهر

-من سن عام حتى 3 أعوام

-من سن 3 حتى 5 سنوات

-بعد إتمام 5 سنوات