🟥 بالفيديو|| ردّة فعل الأجهزة الأمنية الإسرائيلية عند اكتشافها فرار 6 أسرى فلسطينيين من سجن جلبوع

تداولت وسائل إعلام فلسطينية، مساء اليوم الإثنين، شريطاً مصوراً، يوثق حالة الهلع و الاستنفار التي أصابت الأجهزة الأمنية الإسرائيلية بعد اكتشافها تمكن 6 أسرى فلسطينيين من الفرار من سجن جلبوع.

ماذا فعلت الأجهزة الأمنية الإسرائيلية!؟

وفي وقتٍ سابق من صباح اليوم، قال المتحدث باسم الجيش الإسرائيلي أفيخاي أدرعي، في تغريدة عبر صفحته الرسمية على منصة تويتر: “تساند قوات جيش الدفاع وجهاز الشاباك الشرطة ومصلحة السجون في أعمال التمشيط بحثًا عن السجناء الامنيين الذين فروا من سجن جلبوع في وقت سابق صباح اليوم”.

وأضاف: “كما تم تخصيص عدة قطع جوية لأعمال استطلاع. قوات جيش الدفاع منتشرة في منطقة يهودا والسامرة”.

 

وعلى صعيدٍ متصل، قال الأمين العام لحركة “الجهاد الإسلامي” زياد النخالة: “ستة رجال من مقاتلينا الأبطال ينقلون المعركة بكل قوة واقتدار إلى قلب العدو ويخترقون كل إجراءاته الأمنية، وليس فقط كما يفعل مجاهدو غزة اليوم”.

وأضاف: “أدعو شعبنا في الضفة للقيام بواجب الحفاظ على المجاهدين الشجعان الذين أهدوا لنا حريتهم وحرية أرواحنا”.

وتابع النخالة: “لا نريد أن يُقال إن هناك من ساعد قوات الاحتلال في ملاحقة أبطال سجن جلبوع”، وفق ما نقلته عنه وسائل إعلام فلسطينية.

وصباح اليوم، ‏ضجت وسائل الإعلام الإسرائيلية، بخبر تمكن 6 أسرى فلسطينيين من الفرار من سجن جلبوع، الذي يخضع لحراسة أمنية مشددة، عبر نفق حفروه أسفل السجن.

ووفقاً لما أفاده الإعلام الإسرائيلي نقلاً عن مصادر في الشرطة، أن من بين السجناء الفارين 5 من حركة “الجهاد الإسلامي” وواحد فقط من حركة “فتح”.

وقالت وسائل الإعلام: “إنه تم استدعاء أعداد كبيرة من قوات الشرطة إلى المنطقة والاستعانة بطائرات مسيرة ومروحيات، للبحث عن الفارين، بعد الإبلاغ عن اختفائهم حوالي الساعة 4 صباحاً”.

الوسوم

الجيش الإسرائيلي سجن جلبوع فرار أسرى فلسطينيين