🔥 قصة سجين أمريكي محكوم بالمؤبد أصبح مسؤولًا في واشنطن.. ومفاجأة بشأن زنزانته – صور

صحيفة المرصد: تمكن السجين الأمريكي جويل كاستون، البالغ من العمر (45 عامًا) والمحكوم بالمؤبد بسبب جريمة قتل من الفوز بمنصب منتخب عن دائرة في واشنطن، وقد حول زنزانته إلى مكتب لإدارة أعماله.

وبحسب وكالة الأنباء الفرنسية؛ لم يكن جويل كاستون عضوًا في الطبقة السياسية التي تمثلها واشنطن لكنه يتباهى بأن لديه نفوذًا ملموسًا على الحياة اليومية، بصفته مسؤولًا منتخبًا في مجلس حيّه.

ويستيقظ “كاستون” كل صباح قبل الفجر للدراسة وممارسة بعض الرياضة وإجراء مكالمة هاتفية مع والدته، ثم مثل أي مسؤول منتخب يقضي يومه في محاولة حل مشاكل دائرته الانتخابية التي تشمل سجنه.

وذكر “كاستون”، أنه استوحى ذلك من السيرة الذاتية لنيلسون مانديلا الذي أمضى مثله 27 عامًا في السجن، قائلًا: “بدأت أعتبر سلوك مانديلا نموذجًا، لم يستسلم أبدًا لمحيطه”.

وجويل كاستون الذي نشأ في واشنطن محكوم بالسجن مدى الحياة بتهمة قتل رجل قبل 27 عامًا في موقف مطعم صيني، في حي فقير من العاصمة الأميركية.