🔴 صينية تدعي أنها لم تنم منذ 40 عاماً

الوكيل الإخباري – حالة غريبة تناقلتها وسائل الإعلام الصينية أخيراً عن امرأة تزعم أنها لم تنم منذ نحو أربعة عقود، ومع ذلك لم تشعر بالتعب أو النعاس أبداً.

وهذه الحالة الغريبة أكدها زوجها وجيرانها، حتى إن بعضهم وضعها تحت الاختبار، فغفوا قبلها وبقيت مستيقظة.

أخيراً، أفاد موقع «أوديتي سنترال» أن مركزاً طبياً في بكين حل اللغز وراء عدم نومها طيلة تلك الفترة.

وكانت لي زانيينغ، من مقاطعة هنان، قد زعمت حصولها على قسط من النوم لآخر مرة عندما كانت في الخامسة أو السادسة من عمرها، وقد أصبحت الآن في منتصف الأربعينات.

وأكد زوجها، ليو سوكوين، أنه منذ أن تزوجا لاحظ بقاءها مستيقظة ليلاً ونهاراً تقوم بالأعمال المنزلية في المنزل، وقد جلب لها بعض الحبوب المنومة، لكنه يعتقد أنها لم تنجح أيضاً.

كما طلبت المرأة المساعدة مرات عدة من الأطباء، لكنهم لم يعثروا على أي شيء مريب، حسبما أفاد موقع «باستيل بوست» في هونغ كونغ.

وأخيراً، بعد مراقبة حالتها في المركز الطبي ببكين، اكتشف فريق الأطباء، باستخدام أجهزة استشعار متطورة، أن المرأة كانت نائمة خلال الفحص، لكن ليس بالطريقة التي ينام بها معظمنا.

وأظهرت بيانات مراقبة الموجات الدماغية، على مدى 48 ساعة، أن المرأة حصلت على نوم خفيف ومعتدل مثل الناس العاديين، ليس أثناء الاستلقاء على السرير وعينيها مغلقتين فقط، ولكن أثناء التحدث مع زوجها.

ووصف الأطباء تلك الظاهرة بـ«النوم عند الاستيقاظ»، وهي حالة مشابهة للمشي أثناء النوم، إذ لا تزال بعض أعصاب المرأة وأعضاؤها نشيطة أثناء النوم.

وقال الأطباء إن دماغها يخدعها، فعندما كانت تستريح، كان جزء من جسدها قد دخل بالفعل في حالة سكون، لكنها لم تكن مضطرة إلى إغلاق عينيها.

وعلى سبيل المثال، عندما كانت تتحدث مع زوجها، كانت حركة مقلتيها بطيئة أحياناً، والعينان مجوفتين، ما يشير إلى أنها كانت تستريح خلال تلك اللحظات.

وبسبب طريقتها غير المعتادة في إراحة جسدها ودماغها، استمرت لي في الاعتقاد بأنها لم تنم منذ 40 عاماً، وهي لا تغمض عينيها أكثر من 10 دقائق كل يوم، لذا فهي عملياً على حق في القول إنها لا تنام.

اضافة اعلان

 

المصدر – البيان 

اظهار أخبار متعلقة


اظهار أخبار متعلقة


اظهار أخبار متعلقة