🔴 اشترى لها تكييفاً هدية.. تفاصيل جديدة في جريمة المرأة المصرية قاتلة زوجها في العيد بسبب المصروف

صورة تعبيريةشهدت قضية قتل محاسب على يد زوجته بسبب خلافات على مصروف العيد في محافظة القليوبية بشمال مصر تفاصيل جديدة.

وذكرت أسرة القتيل محمد أحمد، أن نجلهم تزوج بطريقة تقليدية لكنه أحب زوجته كثيرًا، وكان يلبي لها كل طلباتها، كما كان يتغزل بها في منشوراته على “فيسبوك” بكلمات رقيقة، حيث كتب أنها ستظل هي أعظم انتصاراته وأجمل اختياراته.

وأضافوا أنه تزوجها منذ 4 سنوات، أنجبا خلالها طفلين،وكانت تقع بعض المشكلات الصغيرة بينهما لكن سرعان ما كانت تُحل دون تدخل أحد.

وأشاروا إلى أن الزوج اشترى لزوجته تكييفا قبل العيد لأنها كانت تشتكي من الحر، كما حجز مصيفا لها ولطفليها في مدينة شرم الشيخ الشهر القادم.

وأكدوا أن زوجته طلبت مصاريف إضافية لكنه أبلغها بنفاد أمواله إلا أنها لم تقتنع فنشبت بينهما مشادة انتهت بقتلها له طعنا بالسكين، فيما أكدت خالة الزوج أن القتيلة قبّلت يد والدة زوجها وطلبت منها الصفح عنها وأن تتولى رعاية طفليها بعد مصرع والدهما ودخولها السجن.

وأضافت أنها حاولت استرضاء حماتها للعفو عنها بعد جريمتها الشنيعة في حق زوجها، مؤكدة أن الأخير كان بارًا بوالدته ووالده.

يُذكر أن القاتلة اعترفت بجريمتها، مؤكدة أن زوجها تعدى عليها بالضرب ما دفعها لحمل السكين لتهديده لكن الأمر تطور وقتلته، وهو ما أكده بعض جيرانها الذين أفادوا بأن الزوج كان دائم الاعتداء عليها بالضرب، كما ظهرت عليها آثار هذا الضرب عندما تم ضبطها عقب وقوع الجريمة.