🔴 نصائح بعد ذبح الأضحية حتى لا يتغير لون اللحم ورائحته

الوكيل الإخباري – كثير من السيدات بعد ذبح أضحية عيد الأضحي المبارك لا يعلمن سبب الرائحة الغريبة التي تظهر بعد تقطيع اللحم، أو تغير لونه، حيث يميل إلى البني أو الأخضر أو الأزرق، وأيضا أثناء طهي اللحم نجدها «ناشفة وبتشد»، وليست «طرية».

اضافة اعلان

إن هناك العديد من الأسباب التي تجعل اللحم يتغير لونه أو يكون طعمه في الأكل على غير ما نتوقع، والسبب أنه بعد عملية ذبح الأضحية تتعرض لما يسمى بـ«التيبس الرمي»، موضحا: «يعنى بتتشنج وهذه الحالة يكون فيها نسيج اللحم صعب التقطيع واللحمة لو استخدمت للطبخ خلال الفترة هتكون قاسيه جدا وبتشد ومش هتستوي للدرجة المطلوبة».

أن في حالة تقطيع اللحم بعد عملية الذبح مباشرة، يتم وضعه في إناء واحد «اللحمة بتعرق وهي السبب في الريحة أو تغيير اللون الذي يحدث لها سواء قبل أو بعد الطبخ»، بالإضافة إلى أن غسل اللحم بالماء بعد عملية الذبح مباشرة تكون سببا في الرائحة الكريهة، التي تحدث أو تظهر عليها ألوان غريبة نتيجة تنشيط البكتيريا «اللي هتكون على السطح الخارجي للحم». 

وأوضح أن اللحم بعد عملية الذبح لابد من إجراء عملية (تشميع) له، بمعنى «تتعلق ونشغل عليها مراوح لمدة لا تقل عن 4 ساعات ولا تزيد عن 6 ساعات، وتعتبر عملية التشميع هي التي تمنع من عملية التيبس اللي بتحدث وتقلل نسبة اللاكتيك أسيد داخل الأنسجة العضلية وهذا يجعل اللحم أطرى وأنعم».

وأشار إلى وضع اللحم في الثلاجة في الأسفل، لمدة لا تقل عن 4 ساعات ولا تزيد عن 6 ساعات، وبهذا تكون عملية التشميع، وبعدها يمكن استخدام اللحم في الطهي مباشرة أو يتم «تفريزه» في الفريزر.

 

المصدر – الوطن 


You might also like