🔥 رئيس وزراء إثيوبيا يحذر:”جيشنا سيكون جاهزًا”

صحيفة المرصد: حذر رئيس الوزراء الإثيوبي أبي أحمد من سعي قوى معادية لبلده إلى زرع التفرقة داخله، وتعهد بالقضاء على “الجبهة الشعبية لتحرير تيغراي” المتمردة.

كما وصف أبي أحمد، في بيان صدر عن مكتبه اليوم الأحد، “الجبهة الشعبية” التي استعادت سيطرتها مؤخرا على عاصمة إقليم تيغراي مدينة مقلي، بأنه “التنظيم الوحيد في التاريخ الذي يستخدم نفوذه السياسي لتدمير دولته”، مضيفا: “العدو الذي نواجهه هو سرطان إثيوبيا”، بحسب “وكالة الأنباء الإثيوبية”.

ووعد رئيس الحكومة الإثيوبية بالقضاء على “الجبهة الشعبية”، قائلا: “عندما نعمل على اجتثاث الأعشاب الضارة نفعل كل ما بوسعنا لعدم الإضرار بالقمح”.

وأوضح أن قوى تهدد وحدة إثيوبيا تبذل قصارى الجهد بغية زرع التفرقة داخل هذا البلد وتريد أن يغض الطرف عن تصرفات “الجبهة الشعبية لتحرير تيغراي”.

وتابع: “لدينا خطة واضحة بشأن كيفية ومكان وتوقيت التصرف، وسيرى أصدقاؤنا وأعداؤنا قريبا أن جيشنا سيكون على الاستعداد لأداء مهمته عندما ستظهر حاجة إلى ذلك”.

You might also like