🔥 بعد فشل العلاج الكيماوي معه.. استشاري يكشف تفاصيل نجاح نقل خلايا جذعية من أخ لأخيه المصاب بالسرطان (فيديو)

صحيفة المرصد : كشف موسى الزهراني استشاري في زراعة الخلايا الجذعية بمدينة سعود الطبية، تفاصيل نجاح عملية نقل خلايا جذعية من أخ لأخيه العشريني المصاب بسرطان الدم الحاد.

وقال “الزهراني” أن الخلايا الجذعية هي الخلايا الأم التي تولد الخلايا  في الدم ومصدرها هو نخاع العظم، وميزاتها أنها تكاثر نفسها بنفسها وتجدد الخلايا وعندها المقدرة في إنتاج أنواع مختلفة من كرات الدم الحمراء والبيضاء.

وأوضح أن بعض المرضى عندما يصابون ببعض السرطانات مثل سرطان الدم ويفشل علاجهم بالطريقة التقليدية مثل العلاج الكيماوي يتم اللجوء لأخذ الخلايا السليمة من متبرع سليم وإرسالها للنخاع العظمي للمريض.

ومن مخاطر عمليات زراعة النخاع العظمي أن المريض بعد تلقيه العلاج الكيماوي والإشعاعي تصبح مناعته ضعيفة وبالتالي يكون عرضة للالتهابات الخطيرة بنسبة تصل إلى 30% قد تؤدي للوفاة، ولكن في الطب يتم الموازنة بين الأضرار والفوائد وإذا غلبت الفوائد يتم إجراء العملية، وحالة المريض كانت خطيرة لعدم استجابته للعلاج الكيماوي فكان من الممكن تدهور حالته فكانت العملية هي الحل الوحيد لإنقاذه.

وأشار إلى أن عملية زراعة الخلايا الجذعية عملية معقدة ولا تجرى في أي مستشفى وتتم تحت إشراف فريق متكامل من المختبر وبنك الدم والممرضين والصيادلة.

أما عن الأمراض التي تعالجها عمليات الخلايا الجذعية فتمثلت في سرطانات الدم وأمراض الغدد الليمفاوية وبعض الأمراض المناعية والأمراض الوراثية في الدم كالأنيميا المنجلية.


Close ×

You might also like