🔥 طبيب يتسبب في «شلل» مريضة ويقدم 150 ألف ريال تعويضًا لها

صحيفة المرصد : لم تكن تتخيل المواطنة أميرة جميل مسكي البالغة 47 عاماً أن تنقلب حياتها رأسًا على عقب، وتصبح طريحة الفراش غير قادرة على الحركة، لمجرد أنها كانت تشعر فقط بآلام في الظهر.

تشخيص  خاطئ

وقال الزوج وفقاً لـ”سبق” أن زوجته توجهت إلى إحدى المستوصفات الخاصة بمكة المكرمة، وهناك نصحها طبيب من جنسبة عربية بضرورة الخضوع لجراحة، بعدما شخص الآلام التي تعاني منها في الظهر بأن سببها انزلاق غضروفي بين الفقرتين الرابعة والخامسة.

وتابع الزوج أنها خضعت للجراحة تحت إشراف الطبيب المشار إليه داخل أحدى المستشفيات الشهيرة بمدينة مكة، وحصل على مبلغ 17 ألف ريال مقابل ذلك، وخرجت من المستشفى وبعد أيام ساءت حالتها وأصبحت غير قادرة على المشي.

تعويض المريضة

وهدد زوج الطبيب برفع شكوى وتصعيد الأمر، وذهب لمستشفى خاص بجدة وأقر الأطباء هناك بحدوث خطأ في العملية الأولى، وبعدما اطلع الطبيب الذي أجرى تلك العملية على تقرير المستشفى قدم على الفور لزوج المريضة مبلغًا وقدره 150 ألف ريال.

وبعد ذلك خضعت المريضة لجراحة لثانية في مستشفى خاص بجدة تكلفت 170 ألف ريال؛ لكن دون جدوى حيث أثر الخطأ الطبي على نجاح العملية ولم تتمكن من المشي.

وبدوره لجأ زوج المريضة لتقديم شكوى للشؤون الصحية بمكة المكرمة ضد المستشفى الخاص والطبيب منذ ثمانية أشهر والتي فتحت ملف تحقيق فيما لم يُبت في موضوعه حتى الآن.

You might also like