القائمة

🔴 والد المراهقة الإيرانية المعتدي عليها بسبب خلع الحجاب يكشف تطورات حالتها الصحية

كشفت أسرة المراهقة الإيرانية، أرميتا كراوند، آخر تطورات حالتها الصحية بعد تعرضها لحادث الاعتداء عليها في مترو طهران بسبب عدم ارتدائها الحجاب.

وقال بهمن كراوند، والد الضحية التي لم تتجاوز عمرها 16 سنة، لمنظمة “هنكاو” الحقوقية، أمس الأحد: “الأطباء أبلغونا أن دماغها لم يعد يعمل، ولا يوجد ما يمكن القيام به”.

وأضاف أن الأطباء قالو أيضًا: “لا أمل لدينا في بقائها على قيد الحياة”.

تشير المعلومات المتوفرة إلى أن حالة أرميتا كراوند حرجة للغاية، وأنها في حالة “موت دماغي”.

المصدر: الحرة.

– إعلان –