🔴 كيف تغيرت ثروات مليارديرات أمريكا خلال الوباء؟

ايلون ماسكبلغت ثروة أغنى مليارديرات أمريكا 4.6 تريليون دولار اعتبارًا من إغلاق السوق في الثامن والعشرين من أبريل، وفقًا لتقديرات “فوربس”، أي بارتفاع 35% مقارنة مع مستوى 3.4 تريليون دولار عند افتتاح السوق في الأول من يناير 2020، عندما بدأ “كوفيد-19” في اجتياح العالم.

وهو ما يعني ازدياد ثروة المليارديرات في الولايات المتحدة بحوالي 1.2 تريليون دولار خلال الوباء.

يذكر أن الرئيس الأمريكي “جو بايدن” صرح في خطابه الأسبوع الماضي أمام الكونجرس قائلاً: فقد عشرون مليون أمريكي وظائفهم في الوباء، وفي الوقت نفسه شهد ما يقرب من 650 مليارديرًا في أمريكا زيادة في صافي ثرواتهم بأكثر من تريليون دولار، وتبلغ ثرواتهم الآن أكثر من 4 تريليونات دولار.

ومنذ الأول من يناير 2020، ارتفع مؤشر “إس آند بي 500” بنسبة 29 %، حتى مع انهيار الأسواق في مارس من نفس العام، كما صعد “داو جونز” الصناعي 19%.

وشهد ثلاثة أرباع المليارديرات الأمريكيين البالغ عددهم 722 شخصًا أو أكثر زيادة في الثروة عما كانوا قبل الوباء بعضهم بمليارات أو عشرات المليارات أو حتى أكثر من مائة مليار دولار.

ويعد “إيلون ماسك” الرابح الأكبر على الإطلاق من حيث قيمة الارتفاع في الثروة المقومة بالدولار، إذ حقق المدير التنفيذي لـ “تسلا” أداءً مذهلاً منذ بداية 2020، مع ارتفاع صافي ثروته 540% من حوالي 27 مليار دولار في أوائل يناير العام الماضي إلى ما يزيد على 170 مليار دولار حاليًا.

وذلك بدعم من حماس المستثمرين لسهم “تسلا” الذي ارتفع بأكثر من 700%، إلى جانب جولة تمويلية بقيمة 850 مليون دولار لشركة “سبيس إكس” مما رفع تقييمها إلى 74 مليار دولار.

كما زادت أيضًا ثروة “جيف بيزوس” – وهو الأغنى في العالم – وذلك مع ارتفاع سهم “أمازون” 87% على مدار الخمسة عشر شهرًا الماضية مع الإقبال على التجارة الإلكترونية أثناء الوباء مع بقاء المتسوقين في منازلهم، مما ساعد على زيادة ثروة “بيزوس” بمقدار 86 مليار دولار منذ يناير 2020.

ومن ناحية أخرى، لم يصبح المليارديرات أكثر ثراءً فحسب منذ بداية الوباء، ولكن زاد عددهم أيضًا، إذ انضم عدد قياسي 493 شخصًا جديدًا إلى قائمة “فوربس” لأثرياء العالم هذا العام، منهم 98 من الولايات المتحدة.

لكن لم يحقق كل الأثرياء مكاسب خلال الوباء، فعلى سبيل المثال قطب النفط “هارولد هام” تراجعت ثروته عما كانت عليه في بداية 2021، لأن صناعة الطاقة بطيئة في التعافي.

مليارديرات امريكا

You might also like