قصة رائعه جداً . الشيخ الذي كان يعلم تلاميذه كلمة التوحيد . كلام كبير !

شاهد ماذا يحدث في العالم من حولك | للإشتراك في خدمة موسوعة على  الواتس أب  رجاء حفظ رقم الموسوعة ومن ثم أرسل كلمة ( إشتراك ) إلى الرقم :  0096566750498

 لمشرفي القروبات أضف رقمنا لقروبك وستصلك الأخبار في القروب مباشرة

اشترك مجاناً في قناة موسوعة على تليغرام: اضغط هنا

بب1

كان هناك شيخ يعلم تلاميذه العقيدة
يعلمهم شهادة التوحيد لا إله إلا الله .. ويشرحها لهم
يربيهم عَلَيْها أسوة بما كان يفعل رسول الله صلى الله عليه وسلم
عندما كان يعلم أصحابة العقيدة ويغرسها في نفوسهم
وفي يوم جاء أحد تلامذة الشيخ ببغاء هدية له وكان الشيخ يحب تربية الطيور والقطط
ومع الأيام أحب الشيخ الببغاء وكان يأخذه معه في دروسه
حتى تعلم الببغاء نطق كلمة لا إله إلا الله
فكان ينطقها ليل ونهار، وفي مرة وجد التلامذة شيخهم
يبكي وينتحب
وعندما سألوه عن سبب حزنة وبكائه قال لهم
ان قطا هجم على الببغاء وقتله فقالوا له لهذا تبكي !!
إن شئت أحضرنا لك غيره وأفضل منه رد الشيخ وقال لا أبكي لهذا
ولكن أبكاني أنه عندما هاجم القط الببغاء
أخذ يصرخ ويصرخ إلى أن مات
ومع كثره ماكان يقول لا إله إلا الله
الا انه عندما هاجمه القط نسيها ولم يقم إلا بالصراخ،
تعرفون لماذا؟
لأنه كان يقولها بلسانه فقط ولم يعلمها قلبه ولم يشعر بها
ثم قال الشيخ : أخاف أن نكون مثل هذا الببغاء
نعيش حياتنا نردد لا إله إلا الله بالسنتنا وعندما يحضرنا الموت ننساها
ولا نتذكرها لأن قلوبنا لم تعرفها
فأخذ طلبة العلم يبكون خوفا من عدم الصدق في لا إله إلا آلله
هل حقا نعلم مقتضيات شهادة التوحيد ( لا إله إلا آلله ) ؟؟
وهل علمنا وعملنا بحقوقها وواجباتها
هل نمارسها واقعا حيا في قلوبنا وفي جوارحنا
أسأل الله أن نحيا عَلَيْها ونموت عليها وأن يجعل آخر كلامنا في الدنيا
لا إله إلا الله