🔥 ظلت الجثة 3 ساعات تحت الشمس.. أسرة مواطنة متوفاة تشتكي مستشفى القنفذة

صحيفة المرصد : تقدمت أسرة مواطنة توفيت في منزلها، بشكوى للجهات المعنية ضد مستشفى القنفذة العام وطالبت بالتحقيق مع مسؤوليها.

عدم توافر موقع شاغر

وذلك بعد رفض المستشفى استقبال المواطنة المتوفاة في ثلاجة الموتى بحجة عدم توافر موقع شاغر، الأمر الذي اضطر أسرتها لإبقائها في سيارتهم الخاصة تحت حرارة الشمس 3 ساعات متواصلة.

وفي التفاصيل قالت ابنة المتوفاة وفقاً لـ«عكاظ»: “توفيت والدتي بشكل طبيعي في المنزل وعلى الفور أجرينا اتصالاً بإسعاف الهلال الأحمر لنقلها إلى المستشفى لإصدار شهادة الوفاة، إلا أن الإسعاف رفض نقلها، ما اضطرنا إلى نقلها بسيارتنا الخاصة إلى مستشفى القنفذة العام الذي رفض استقبالها بحجة عدم توافر موقع شاغر في ثلاجة الموتى”.

3 ساعات تحت الشمس

وأضافت: ظلت والدتي المتوفاة في سيارتنا الخاصة تحت الشمس لـ3 ساعات حاولنا خلالها التواصل مع الرقم المخصص للشكاوى 937، إلا أنه لم يتم الرد على اتصالاتنا المتكررة لمدة تجاوزت نصف ساعة”.

ومن جانبه قال أحد أقارب المتوفاة: هل يعقل أن يترك الميت ثلاث ساعات دون استقباله حفظاً لكرامته، فضلاً عن أن بعض الحالات قد تكون ما زالت هناك إمكانية لإنقاذها، مطالباً المسؤولين بالتحقيق مراعاة لذوي المتوفين.

You might also like