🔴 محافظة مصرية تشهد ثلاث ولادات غريبة في أقل من شهر

الوكيل الإخباري – شهدت محافظة الأقصر (جنوب مصر) ثلاث ولادات «غريبة ونادرة» في أقل من شهر، الأولى لمولود «بشعرٍ أبيض»، والثانية لطفل «من دون بطن» توفي على الفور بعد دقائق من ولادته، والثالثة لمولود -لم يتبين جنسه- بذيل «حورية البحر».

اضافة اعلان

مطلع الأسبوع الجاري تم الكشف عن ولادة نادرة لمولود مصاب بمتلازمة حورية البحر (Sirenomelia) وهي حالة نادرة (تحدث بين كل 100 ألف طفل)، وتكون فيها ساقا المولود ملتصقتان ببعضهما البعض.

وطبقاً للطبيب الذي أشرف على ولادة تلك الحالة الدكتور محمد عز الدين، استشاري أمراض النساء والولادة وخبير جراحة المناظير والحقن المجهري، فإن المولود توفي بعد ساعتين تقريباً من ولادته، ولم يكن من الواضح أن لديه جهازاً تناسلياً مكتملاً، فضلاً عن أن الجزء السفلي منه كان من دون عظام تقريباً.

وأشار في السياق ذاته في تصريح لـ «البيان» إلى أن تلك الحالة هي حالة نادرة الحدوث، وتحدث لطفل بين كل 100 ألف طفل، وعادة ما يتوفى المولود المصاب بها مباشرة، موضحاً أنه يمكن اكتشاف تلك الحالة في الشهور الأولى من الحمل من خلال جهاز السونار، لكن والدة تلك الحالة لم تكن تعرف إلا متأخراً بعد أن كانت تتابع مع طبيب آخر.

وقبل أقل من أسبوع، سبق تلك الحالة وفي المحافظة نفسها أيضاً ولادة طفل من دون بطن. أو فيما يعرف باسم متلازمة «البطن البرقوقية»، والتي يولد الطفل المصاب بها من دون عظام أو عضلات البطن، وبمشكلات في الرئتين والقلب والظهر.
وبحسب الطبيب المشرف على ولادة تلك الحالة الدكتور حامد سيد أحمد، فإن متلازمة البطن البرقوقية تلك تحدث لطفل بين كل 40 ألف طفل، وغير معروفة الأسباب بشكل دقيق، وهي نادرة الحدوث، وفي الغالب يتوفى المولود مباشرة بعد الولادة، كما حدث في الحالة التي شهدتها محافظة الأقصر.

وأوضح في تصريح لـ «البيان» أن الحالة المشار إليها والمصاب بمتلازمة البطن البرقوقية Prune Belly Syndrome ولد بمضاعفات عدة بالقلب والرئتين ومن دون فتحة شرج أو خصيتين، فضلاً عن عدم وجود عظام أو عضلات البطن. وأفاد بأن المتلازمة في الغالب ما يكون من بين أسبابها زواج الأقارب.

وشهدت المحافظة نفسها ولادة طفل بشعر أبيض صارت حديث الكثيرين عبر مواقع التواصل الاجتماعي قبل أسابيع، لا سيما من أبناء المحافظة.

وتعرف تلك الحالة بـ «متلازمة ورد أمرج» وهي أيضاً حالة نادرة الحدوث، واحتماليات الإصابة بها هي 1 لكل 40 ألف طفل.

وسبق للأم نفسها أن أنجبت طفلة تعاني من المتلازمة نفسها، لكنها عقب أن أتمت الخامسة من عمرها اختفى الشعر الأبيض تماماً من رأسها ووجهها، طبقاً لما كشفه الدكتور المعالج حامد سيد الذي أشرف على ولادة الطفلة رؤى.

 

البيان

You might also like