🔥 كاتب سعودي يطالب وزارة التعليم باستمرار الدراسة في رمضان .. ويرد على مطالب إلغائها

صحيفة المرصد : “الدراسة في شهر رمضان.. لا تلغوها” .. تحت العنوان أعلاه طالب الكاتب عبدالرحمن المرشد، وزارة التعليم باستمرار الدراسة في رمضان، مشيراً إلى أنه لا يرى أي تأثير للدراسة في هذا الشهر الفضيل على استيعاب أبنائنا وبناتنا الطلبة.

تأثير الصيام على الطلاب

وقال المرشد في مقاله بصحيفة “اليوم” : ” يكثر الحديث هذه الأيام عن إلغاء الدراسة في رمضان وربما يبالغ البعض مدعيا أهمية هذا الأمر نظراً لتأثير الصيام على تركيز الطلاب والطالبات.. من وجهة نظر شخصية لا أرى أي تأثير للدراسة في هذا الشهر الفضيل على استيعاب أبنائنا وبناتنا الطلبة، بل على العكس ربما يزيد من تركيزهم وقوة اهتمامهم وبالذات أن هذا الفصل (دراسة عن بعد) يعني ليس هناك مشقة مطلقا، فالطالب والطالبة داخل المنزل في غرفة مكيفة ولله الحمد وأمامه اللاب توب والبعض الآخر الذين يتقطع لديهم الإنترنت يتابعون الدروس لاحقا عن طريق قنوات وزارة التعليم.

أين المشكلة؟

وتساءل المرشد : ” أين المشكلة في الدراسة في نهار رمضان؟ الدولة لم تقصر وحولت التعليم إلى (بعد) تقديرا لظروف الجائحة ولكن البعض يبالغ ويتمنى -لو أوكل له الأمر- إلغاء الدراسة تماما هذه السنة وليس ببعيد عنا مطالبة الكثير بإلغاء الاختبارات النهائية لطلبة الصفوف الأولى للمرحلة الابتدائية، وهذه لا أتمنى أن تستجيب الوزارة لتلك المطالبات وعلى الأخص في هذه السنوات، لأنها تقييم لمدارك الطلبة والطالبات ومدى استيعابهم وقدرتهم على فهم المواد خلال هذا العام، خاصة أنها مرحلة حرجة جدا وتعتمد عليها بقية سنواته الدراسية ” .

أهمية العلم

وأضاف المرشد : “لذلك لابد أن يجتازها الطالب والطالبة بكل جدارة، أيضا انتشار مطالبات إلغاء الدراسة في رمضان تؤكد أن الكثير ليس لديه الفهم التام لأبعاد العملية التعليمية وربما ينظر إليها على أنها نوع من الترفيه ولا يريد أن يصاحب التلميذ المشقة في طلب العلم، على العكس نريد من الطالب والطالبة أن يعي ويدرك أهمية العلم وما يصاحبه من مشقة وتعب وأن يصبر على ذلك الأمر حتى يتحقق له النجاح ويتذوق حلاوته بعد مرارة لأن هذا الصبر سينعكس على حياته العملية مستقبلا ويجعلها مليئة بالكفاح والطموح.”

تأجيل وقت الدراسة

واختتم مقاله قائلاً : ” يمكن تأجيل وقت بدء الدراسة في هذا الشهر الكريم بحيث تبدأ من الساعة الواحدة ظهرا وحتى الرابعة عصرا، ولكن إلغاءها في رمضان أعتقد أنها فكرة غير جيدة لأننا سنهمل الكثير من المواد الدراسية ونحن في هذا العام نحتاج تكثيف المواد بدلا من إلغاء البعض منها.”

You might also like