✅ مليارديرة توضح واقعة طلبها من متابعيها التبرع .. بعد اتهامها بالبخل

بعدما طالتها انتقادات لاذعة لطلبها من متابعيها التبرع لزميلها بالمال بعد تعرضه لحادث سيارة، علماً بأنها مليارديرة، دافعت الأمريكية كايلي جينر (23 عاماً) عن موقفها على حسابها الرسمي في إنستغرام، موضحة أن الماكيير صموئيل رودا لم يعد يعمل معها وأنه لا توجد علاقة صداقة تربطهما ببعضهما البعض.

في منشور لها على خاصية «ستوري» التابعة لمنصة إنستغرام، قالت “أغنى مليارديرة صنعت نفسها» في العالم عام 2019 حسب فوربس: «صاموئيل لم يعد ماكييري الخاص، وللأسف لا تربطنا علاقة صداقة، إلا أننا عملنا معاً قبل بضع سنوات، وأظن أنه شخصٌ رائع!»

خبير المكياج

وتابعت نجمة تلفزيون الواقع، قائلة: «عندما رأيت منشوراً لماكييري الحالية وصديقتي “أريال” بخصوص حادثة صاموئيل، اتصلت بها على الفور كي أطمئن عليه، حينها أبلغتني عن رابط التبرعات على موقع GoFundMe الخاص بعائلته وحاجته لإجراء عملية جراحية، وكان المبلغ المطلوب على الرابط 10 آلاف دولار»

وأضافت كايلي، حسب منشورها، أن رابط التبرعات كان قد جمع 6 آلاف دولار من أصل 10 آلاف، لتتبرع الأخيرة بمبلغ 5 آلاف دولار كي يكتمل المبلغ ويفيض، «كما قررت أن أشارك الرابط على حساباتي لمن يريد المساعدة بالتبرع أو نشر الوعي، لا أعلم كيف تم تحريف الواقعة بهذه الطريقة.»

وختمت كايلي منشورها مؤكدة أن عائلة صموئيل قد تواصلت مع صديقتها أريال ليعبروا عن امتنانهم بالتبرعات والدعاء وحب الناس لصموئيل.
الجدير بالذكر أن رابط التبرعات قد جمع حتى الآن قرابة الـ100 ألف دولار أمريكي.

كايلي جينر وخبير المكياج الخاص بها
كايلي جينر وخبير المكياج الخاص بها

The post مليارديرة توضح واقعة طلبها من متابعيها التبرع .. بعد اتهامها بالبخل appeared first on مَشاهد.

You might also like