✅ زوج ملكة بريطانيا يُغادر المشفى بعد علاجه من عدوى غير معروفة !

غادر الأمير فيليب زوج الملكة إليزابيث ملكة بريطانيا إحدى المستشفيات في لندن في لندن، بعد أن تلقى علاجا على مدى أربعة أسابيع للشفاء من عدوى لم يُكشف عنها وللخضوع لإجراء طبي بالقلب.

الأمير فيليب، دوق إدنبره البالغ من العمر 99 عاماً دخل مستشفى الملك إدوارد السابع الخاص يوم 16 فبراير الماضي، بعد أن شعر بتوعك نتيجة الإصابة بعدوى لم يتم تحديدها، لكنها ليست “كوفيد-19”.

ونُقل لفترة وجيزة في مطلع هذا الشهر إلى مركز متخصص في أمراض القلب بمستشفى آخر في لندن حيث أُجري له تدخل لعلاج مشكلة سابقة بالقلب.

“رويترز”: الدوق غادر مستشفى الملك إدوارد بعد الساعة العاشرة والنصف بتوقيت “غرينتش” بقليل. ونُقل إلى سيارة كانت في انتظاره على كرسي متحرك وعاد إلى قصر وندسور، مقر الإقامة الملكية غربي لندن، وأخذ يلوح لمن هم في الخارج لدى وصوله .

قصر بكنجهام في بيان قال إن الدوق يود أن “يشكر كل الفريق الطبي الذي اعتنى به في مستشفى الملك إدوارد السابق ومستشفى سانت بارثولوميو، وكل من تمنى له الشفاء”، فيما قال مصدر بالقصر إن الأمير في حالة معنوية جيدة.

تلقى الأمير فيليب والملكة الجرعة الأولى من لقاح “كوفيد-19″، ومنذ دخوله المستشفى لم يُعرف بأن أحداً زاره سوى ابنه ولي العهد الأمير تشارلز، وظلت الملكة إليزابيث “94 عاماً” في قصر وندسور حيث تقيم خلال جائحة كورونا، وواصلت القيام بمهامها الرسمية عبر الفيديو.

الأمير فيليب زوج ملكة بريطانيا

The post زوج ملكة بريطانيا يُغادر المشفى بعد علاجه من عدوى غير معروفة ! appeared first on مَشاهد.

You might also like