✅ بالفيديو: باحثة تكشف مدى فعالية لقاح أسترازينيكا وأعراضه الجانبية.. والفرق بين فايزر واللقاحات الأخرى





كشفت الدكتور “أصالة لمع” الباحثة في البيولوجيا الجزيئية والعلوم السرطانية مدى فعالية لقاح “أسترازينيكا” والأعراض الجانبية له.
وقالت “لمع” في مداخلة مع برنامج ياهلا المذاع عبر قناة “روتانا خليجية”: “ما حصل منذ الأمس من تعليق بعض الدول الأوروبية استخدام لقاح أسترازينيكا هو إجراء روتيني، أي لقاح يمكن أن يحدث مضاعفات جانبية خطرة بدرجات متفاوتة، والمهم أن يكون هناك شفافية وألا يوجد تهاون وما حدث يثبت أنه لا يوجد تهاون””

وأضافت: “هناك حادث تجلط دم حدث في الدنمارك، وقرروا إيقاف اللقاح حتى التحقق من هذا الحادث، وهذا لايعني أن ماحدث يسببه اللقاح، الأمر نفسه حصل في النمسا منذ أيام، وبعد التحقيق أعلنت وكالة الأدوية الأوروبية أنه لا يوجد علاقة بين اللقاح وحالة التجلط الدموي في النمسا”.
وتابعت: ” آخر أرقام تقول أنه أعطي 8 مليون جرعة من اللقاح في أوروبا وحدث فقط 24 حالة تجلط دموي”.
وعن فاعلية لقاح فايزر وإذا كانت أكثر من أي لقاح آخر أجابت قائلة: “التجارب لم تحدث في نفس الشروط، ولذلك مقارنة اللقاحات ظالمة جدًا، ولكن لدينا نسب الفعالية التي نتداولها والتي تجعلنا نعتقد أن هناك لقاح فعاليته أكثر من الآخر، ما يجب أن ننظر إليه ليست الفعالية المطلقة للقاح وإنما فعاليتها للحماية من الأشكال الخطرة من المرض، ومن هذه الزاوية كل هذه اللقاحات ممتازة، وتفوق ما كنا نأمل أن نصل إليه”
واختتمت بقولها: ” أعطيت اللقاحات التي صُرح لها للملايين حول العالم وما نستخلصه أنها جميعًا آمنة إلى حد كبير وفعاليتها جيدة، والفرق في فايزر أنه أول اللقاحات التي اعتمدت والتي أخذها الناس ولذلك يعتقد الناس أنها أكثر فعالية”.



You might also like