القائمة

🔴 كيف يتجهز أئمة الحرم لشهر رمضان؟.. تفاصيل مهمة يكشفها “السديس”…

(منقول من صحيفة تواصل الالكترونية)

كشف الشيخ الدكتور عبدالرحمن بن عبدالعزيز السديس، رئيس الشؤون الدينية بالمسجد الحرام والمسجد النبوي، عن تفاصيل استعدادات أئمة الحرمين لاستقبال شهر رمضان المبارك.

استعدادات الأئمة بدءًا من شهر شعبان 

وقال في تصريحات إلى برنامج “خدام الحرم” على فضائية “الإخبارية”، إنه يتم تهيئة الأئمة نفسيًا واجتماعيًا وروحيًا، “بمعنى أن الإنسان يقبل في شهر شعبان على المراجعة، كان شهر شعبان يسمى بشهر الأئمة والقراء، لأنهم يتفرغون فيه لمراجعة ومدارسة المصحف الشريف”.
وتابع السديس: “وهكذا نتواصى مع أئمتنا ومشايخنا، أننا نركز في رسالتنا ولا ننشغل بالأشياء الأخرى، شهر رمضان شهر القرآن، وهذا الإمام ينتظره العالم الإسلامي والعالم بأسره، وليس من المناسب أن يكون هناك قصور في أداء رسالته”. 
وشدد على أهمية التهيئة الروحية والنفسية والجسدية والاجتماعية والاهتمام بالصحة أيضًا لأئمة الحرم، قائلاً: جميع مشايخنا كلهم الآن لهم برامج صحية، يمشون، أمشي لما لا يقل عن 2 كيلو في اليوم تهيئة للنفس والتلاوة، حتى ما نثقل على المصلين “إذا أم أحدكم الناس فليخفف”.

برنامج غذائي لأئمة الحرم

وأشار أيضًا إلى أنهم يتبعون برنامجًا غذائيًا، لا يتضمن الدهون أو السكريات أو النشويات بكميات كثيرة، “بحيث يتوازن العطاء، وإذا توازن العطاء تحقق النجاح ولله الحمد والمنة وهذه هي الرسالة التي ينشدها الإمام، والأهم من ذلك وأعظم الإخلاص لله عز وجل، وعون الله لعبده “إذا لم يكن عون من الله للفتى.. فأول ما يجني عليه اجتهاده””. 
وأردف السديس: “والحمد لله أننا نحس بإعانة كبيرة من الله عز وجل، فلله الحمد والشكر والثناء، ثم نحس بدعم من ولاة أمورنا، وتشجيع وتحفيز، وأيضًا ما نجده من دعوات المحبين والمصلين ووعيهم، وهذا نرجو من الله أن يكون من عاجل البشرى والقبول”.

– إعلان –