القائمة

🔴 مفاجأة.. مصدر قطري يكشف سبب مغادرة الأمير تميم قمة القاهرة دون إلقاء كلمته

شارك أمير قطر تميم بن حمد آل ثاني، في قمة القاهرة للسلام، غير أنه غادر دون أن يلقي كلمته أمام القمة، وهو ما أثار تكهنات لدى البعض حول سبب عدم إلقاءه كلمته.

وخرجت بعض التكهنات بأن أمير قطر غادر القمة معترضًا على عدم منحه الكلمة، وأخرى زعمت أن مغادرته جاءت اعتراضًا على كلمة الأمين العام لجامعة الدول العربية الوزير المصري أحمد أبو الغيط؛ غير أن تلك التكهنات لم تثبت ببيان رسمي حتى الآن.

إشاعات وردود

وقال الكاتب المصري جمال سلطان في تغريدة له: في مؤتمر القاهرة للسلام تعمد تأخير كلمة أمير قطر لما بعد شخصيات هامشية، فاعتذر الشيخ تميم عن إلقاء كلمته، وغادر بعد الجلسة مباشرة، ومعه كل الحق في ذلك.

وعقب الكاتب القطري ورئيس تحرير جريدة الشرق القطرية، والقريب من الديوان الملكي جابر الحرمي قائلًا: «إنّ أمير قطر لم يكن له كلمة مبرمجة في قمة السلام بالقاهرة، ولم يكن مطروحا ذلك أصلا، والمناسبة ليس قطر وحدها لم تتحدث في الجلسة الافتتاحية بالقمة، هناك دول أخرى حضرت على مستوى رئيس دولة لكن لم يكن لها كلمة، والعُرف عادة أن الدول هي التي تطلب كلمات، وفي حال قطر فإنها لم تطلب ذلك، ولذلك فما يتم تداوله بشأن كلمة لأمير قطر أو أن هناك موقف قطري من القمة فهو غير صحيح».

بيان الديوان الأميري بقطر

وأعلن الديوان الأميري بقطر، مساء السبت، مغادرة الأمير تميم بن حمد آل ثاني، مصر، فور انتهاء أعمال “قمة القاهرة للسلام”، من دون أن يلقي كلمة بلاده وهو ما شكل مفاجأة، خلال تلك القمة التي انطلقت في وقت سابق من اليوم نفسه.

وقال بيان نشره الديوان القطري: إن الشيخ تميم بن حمد آل ثاني غادر مدينة القاهرة في جمهورية مصر العربية الشقيقة، بعد أن شارك في قمة القاهرة للسلام”.

ولفت البيان، إلى أنه كان في وداع الأمير لدى مغادرته مطار القاهرة الدولي، وزير قطاع الأعمال العام محمود عصمت، موضحا أن الأمير كان برفقته وفد رسمي.

وفي وقت سابق من يوم السبت، وصل أمير قطر إلى القاهرة، للمشاركة في القمة، وكان برفقته رئيس مجلس الوزراء وزير الخارجية الشيخ محمد بن عبد الرحمن بن جاسم آل ثاني، ووفد رسمي.

– إعلان –