🟪 العلاج الهرمونى لسرطان البروستاتا يزيد مخاطر أمراض القلب

توصل باحثون أمريكيون إلى أن العلاج الهرمونى طويل المدى للحرمان من هرمون الأندروجين (ADT) زاد من خطر الوفاة بالحصول على 4 أضعاف في مجموعة من مرضى البروستاتا، كما تسبب في هبوط القلب.

وأشار القائمون على الدراسة أنه كان هناك 4 من بين كل 5 رجال لديهم عاملين أو أكثر من عوامل الخطر لأمراض القلب.

وقال الدكتور جينجيي جونج، الأستاذ فى “مركز القلب والأوعية الدموية”، التابع لمستشفى “بريجهام” فى مدينة “بوسطن” الأمريكية :” لا تشير بياناتنا إلى أن العلاج بالحرمان من الأندروجين يتسبب بالتأكيد في تدهور صحة القلب”. “بدلاً من ذلك، تشير إلى أنه بالنسبة للأشخاص الذين يعانون من أمراض قلبية متعددة في الأساس، من المرجح أن يتدهوروا مع العلاج بالحرمان من الأندروجين من منظور القلب”.

وقالت الدكتورة بونى كى، أستاذ أمراض القلب فى المركز :” إن الأطباء الذين يعالجون مرضى سرطان البروستاتا الذين يعانون من ضعف في صحة القلب يحتاجون إلى توخي اليقظة فيما يتعلق بالآثار الجانبية المرتبطة على القلب من الحرمان من هرمون ” الإندروجين ( ADT ).

وأضافت :” نحن بحاجة إلى بذل كل ما في وسعنا لضمان حصول المرضى على علاج السرطان المنقذ للحياة بطريقة آمنة”.

You might also like