🎥 لن تصدق ما تشاهده.. أوبرا تجري مقابلة مع أوباما بغرفة واحدة رغم تواجدها بكاليفورنيا ووجوده في واشنطن

أجرت الإعلامية الأمريكية الشهير مقابلة مع الرئيس الأمريكي السابق باراك أوباما، حتى الآن، يبدو خبرا عاديا، لكن الجديد أن هذه المقابلة التي يظهرا فيها وكأنهما في نفس الغرفة قد أجريت بينما أوبرا في منزلها في سانت باربرا بولاية كاليفورنيا، وأوباما في واشنطن.

 وقالت مجلة أوبرا  إنه في الحلقة الأخيرة من برنامج The Oprah Conversation، الذي يذاع على منصة أبل التلفزيونية Apple tv ، بدا أن أوباما والإعلامية الشهيرة يجلسان في نفس غرفة المعيشة ويتحدثان عن مذكراته الجديدة “أرض موعودة”  أمام مدفئة تشتعل فيها النيران.
لكنهما لم يكون في الغرفة نفسها، ولا في نفس المكان. فقد أجريا هذه المقابلة الشخصية من ساحلين مختلفين، فكان أوباما في استوديو بواشنطن بالساحل الشرقي، بينما أوبرا في منزلها بالساحل الغربي في كاليفورنيا. وبسبب إجراءات التباعد الاجتماعي، تم الترتيب لإجراء المقابلة عن بعد، لكن بفض الابتكارات الحديثة ربما لم يلاحظ أحد الأمر.
وقالت أوبرا في بداية الحلقة “من خلال معجزة التكنولوجيا، أجرينا مقابلة وجها لوجه في نفس الغرفة ولم نضطر حتى لارتداء الكمامة، بينما أضاف أوباما “ولدينا نيران مشتعلة هنا، على ما يبدو” متحدثا عن المدفئة. وقال أوباما إن هذه تكنولوجيا رائعة جدا، وربما ينبغب تجربتها في الفضاء الخارجي.

المصدر: اليوم السابع

You might also like