أوباما: بوتين انفجر بخطبة غاضبة ضد أمريكا دامت 45 دقيقة

كشف الرئيس الأمريكي السابق، باراك أوباما، في كتاب مذكراته، عن تفاصيل لقائه مع فلاديمير بوتين، رئيس الحكومة الروسية آنذاك، في يوليو 2009.

وأمس الثلاثاء، نشرت صحيفة “ذا صن” البريطانية مقاطع من الجزء الأول من كتاب أوباما “أرض الميعاد”، المتوقع صدوره في 17 نوفمبر. ونقلت الصحيفة عن أوباما قوله إن بوتين صرح له، في بداية لقائهما الذي جرى في مقر رئيس الوزراء الروسي بضواحي موسكو، بأنه كان يشعر بتعاطف إزاء سلف أوباما، الرئيس جورج بوش الابن.

وبحسب أوباما فقد تذكر بوتين أنه اتصل ببوش شخصيا ليعرب عن تضامنه معه بعد هجمات 11 سبتمبر، بل و”عرض له المساعدة في بناء العلاقات مع (الرئيس العراقي الراحل) صدام حسين”.

ويتابع أوباما: “لكنه أعلن بعد ذلك أن بوش اعتدى على العراق واتهمه بزعزعة الاستقرار في الشرق الأوسط كله”.

ووفقا للرئيس الأمريكي السابق فقد انفجر بوتين بخطبة غاضبة طويلة اتهم فيها الولايات المتحدة بمظالم وخيانات عديد ارتكبها الأمريكيون بحق الشعب الروسي.

ويروي أوباما أن مرافقيه من موظفي البيت الأبيض حاولوا قطع كلام بوتين بعد أن تحدث على مدار 35 دقيقة دون توقف، لكن أوباما قرر عدم وقف خطبته التي دامت 45 دقيقة حتى انتهت وردّ أوباما على كل أطروحاتها، موضحا أن المحادثات استغرقت ساعتين كاملتين، وكانت “بمثابة سباق ماراثون”.

وذكر أوباما أن بوتين بدا له شخصا منفتحا رغم أنه “لم يُظهر حماسا” إزاء وجهة نظره.

You might also like