القائمة

🟢 هذا ما يحدث عند استخدام جوالك لمدة ساعتين يومياً

كشفت دراسات حديثة عن وجود صلة بين الاستخدام المفرط للهواتف الذكية وازدياد خطر الإصابة باضطراب نقص الانتباه وفرط النشاط (ADHD) بين البالغين.
وأظهرت دراسة نشرت في مجلة الجمعية الطبية الأمريكية أن الأشخاص الذين يستخدمون هواتفهم الذكية لمدة ساعتين أو أكثر يوميًا هم أكثر عرضة بنسبة 10% للإصابة باضطراب نقص الانتباه وفرط النشاط.
ويرتبط هذا الاضطراب عادةً بالأطفال الصغار، لكن عوامل التشتيت التي تخلقها الهواتف الذكية، مثل وسائل التواصل الاجتماعي والرسائل النصية والموسيقى والأفلام أو التلفزيون، قد تؤدي إلى أعراض مشابهة لدى البالغين.
ووفقًا للباحثين، فإن تدفق المعلومات المستمر من وسائل التواصل الاجتماعي يدفع الأشخاص إلى أخذ فترات راحة متكررة من مهامهم للتحقق من هواتفهم.
ويؤدي ذلك إلى صعوبة التركيز على مهمة واحدة، مما قد يؤدي إلى قصر فترات الانتباه لدى البالغين وجعلهم أكثر عرضة للتشتيت.

آثار الاستخدام المفرط للتكنولوجيا:

  • قصر فترات الانتباه
  • صعوبة التركيز
  • تشتت الانتباه
  • إدمان الشاشة
  • ضعف الذكاء العاطفي والاجتماعي
  • إدمان التكنولوجيا
  • العزلة الاجتماعية
  • ضعف نمو الدماغ
  • اضطراب النوم

– إعلان –