بوتين يحطم رقماً قياسياً في انتخابات الرئاسة الروسية

شاهد ماذا يحدث في العالم من حولك | للإشتراك في خدمة موسوعة على  الواتس أب  رجاء حفظ رقم الموسوعة ومن ثم أرسل كلمة ( إشتراك ) إلى الرقم :  0096566750498

 لمشرفي القروبات أضف رقمنا لقروبك وستصلك الأخبار في القروب مباشرة

اشترك مجاناً في قناة موسوعة على تليغرام: اضغط هنا

حسم الرئيس الروسي فلاديمير بوتين سباق الانتخابات الرئاسية الروسية، ليفوز بفترة ولاية رابعة.

ورغم أن فوز بوتين كان أمراً متوقعاً، إلا أن معظم الاهتمام خلال العملية الانتخابية كان منصباً على النسبة التي يحققها الرئيس الروسي المنتهية ولايته.

وجاءت النتائج شبه الرسمية للانتخابات الروسية لتعلن عن رقم قياسي جديد في تاريخ انتخابات روسيا ما بعد السوفيتية، إذ حصد "بوتين" 76.66% من أصوات الناخبين بعد فرز 99.84% من أوراق الاقتراع في انتخابات تجاوزت نسبة المشاركة فيها 67%.

ونقل موقع "روسيا اليوم" عن نيقولاي بولاييف، نائب رئيس اللجنة الانتخابية المركزية، القول أن أكثر من 56 مليونا من المواطنين الروس صوتوا لصالح بوتين في الانتخابات الحالية، مشيرا إلى أنه حقق بذلك أفضل النتائج له خلال مسيرته الرئاسية وحطم رقمه القياسي السابق للعام 2004، حين أيده 71.31% من الناخبين، أي 49 مليونا وستمئة ألف شخص.

وتعد النتيجة التي حققها الرئيس بوتين في الانتخابات الأفضل في تاريخ روسيا ما بعد الاتحاد السوفيتي، ففي عام 2000 فاز بوتين في أول انتخابات رئاسية له بـ52.9% من الأصوات، وفي 2012 صوت له 63.6% من الناخبين.

وحلّ في المركز الثاني بعد الرئيس بوتين من حيث عدد الأصوات، المرشح عن الحزب الشيوعي بافل جرودينين بـ11.80%، فيما حلّ زعيم الحزب الليبيرالي الديمقراطي فلاديمير جيرينوفسكي ثالثا بـ5.66% من الأصوات.

واحتلت المرشحة عن حزب "المبادرة المدنية" كسينيا سوبتشاك، المرتبة الرابعة بـ1.67%، وتجاوز جريجوري يافلينسكي منافسها الأقرب، والمرشح عن حزب "يابولكو" الليبرالي عتبة 1% ونيّف، حاصلا على تأييد 1.04% من الناخبين، في حين استقر بوريس تيتوف المرشح عن "حزب النمو" عند المركز السادس بـ0.76%، يليه مكسيم سورايكين المرشح عن حزب "شيوعيو روسيا"، الذي حصل على 0.68%.

أما أدنى نسبة في تأييد الناخبين الروس، فكانت لسيرغي بابورين، المرشح عن "الاتحاد الشعبي الروسي" الذي حصل على أصوات 0.65% فقط ممن صوتوا في انتخابات 2018.

قد يعجبك ايضا

التعليقات مغلقة، ولكن تركبكس وبينغبكس مفتوحة.