“تسخين السيارات الحديثة” .. يفيد أم يؤذي محركها؟

شاهد ماذا يحدث في العالم من حولك | للإشتراك في خدمة موسوعة على  الواتس أب  رجاء حفظ رقم الموسوعة ومن ثم أرسل كلمة ( إشتراك ) إلى الرقم :  0096566750498

 لمشرفي القروبات أضف رقمنا لقروبك وستصلك الأخبار في القروب مباشرة

اشترك مجاناً في قناة موسوعة على تليغرام: اضغط هنا

جي بي سي نيوز:- حين تقضي السيارة ليلة 'باردة' في الخارج، ويهم السائق بتحريكها في اليوم الموالي، يشغل محركها، في العادة بغرض تدفئته، وينتظر لبعض الوقت، قبل أن يبدأ القيادة، لكن هذه الخطوة غير مفيدة بالمرة، بل إنها تلحق ضررا بالسيارة.

وبحسب إرشادات من موقع 'رود آند تراك'، فإن محركات السيارات الحديثة تتلقى الوقود على الفور، عند التشغيل، وبالتالي، يستحبُ التحرك مباشرة دون انتظار.

فضلا عن ذلك، قد يؤدي تشغيل السيارة وتركها متوقفة، إلى حصول تسرب واختلاط بين البنزين غير المحترق وزيت المحرك.

وبحسب المصدر نفسه، فإن من يشغلون السيارة ثم يعودون إلى بيوتهم يجعلون أنفسهم عرضة للسرقة، لاسيما أن العربة تكون في وضعية 'تشغيل'.

تبعا لذلك، فإن الوسيلة المثلى للانطلاق بسيارتك التي برد محركها طيلة الليل، أن تقوم بتشغيلها، ثم أن تقودها على الفور.