بينها رائحة البول.. لا تهملوا هذه العوارض الصحية فهي تخبئ أمراضًا

شاهد ماذا يحدث في العالم من حولك | للإشتراك في خدمة موسوعة على  الواتس أب  رجاء حفظ رقم الموسوعة ومن ثم أرسل كلمة ( إشتراك ) إلى الرقم :  0096566750498

 لمشرفي القروبات أضف رقمنا لقروبك وستصلك الأخبار في القروب مباشرة

اشترك مجاناً في قناة موسوعة على تليغرام: اضغط هنا

جي بي سي نيوز :- أوردت مجلة "إن ستايل" الألمانية أن رائحة الجسم تعد بمثابة مرآة للصحة، ويمكن من خلالها الاستدلال على الإصابة ببعض الأمراض.

وأوضحت المجلة المعنية بالصحة والجمال أن رائحة النفس "المسكرة"، التي تشبه رائحة الفواكه، تشير إلى الإصابة بالسكري من النوع الأول أو أحد أمراض الأنسولين الأخرى.

وتشير رائحة البول النفاذة إلى الإصابة بعدوى المسالك البولية، حيث تستقر البكتيريا في المثانة والإحليل مسببة رائحة كريهة.

ومن العلامات الأخرى الدالة على عدوى المسالك البولية الشعور بألم أثناء التبول ووجود دم في البول.

أما إذا كانت رائحة البول "مسكرة"، فيشير ذلك إلى الإصابة بالسكري، بسبب توقف الجسم عن امتصاص الغلوكوز بشكل تام، وتصريفه عبر البول.

وتشير رائحة البراز الكريهة إلى عدم تحمل اللاكتوز، حيث يفتقر الجسم إلى الإنزيم، الذي يقوم بتفكيك سكر الحليب، فينتقل اللاكتوز إلى الأمعاء مباشرة ويبدأ في التخمر مسببا الرائحة الكريهة للبراز.

وتعد رائحة الأقدام الكريهة مؤشراً على الإصابة بفطريات الأقدام.

ومن الأعراض الأخرى الدالة على فطريات الأقدام احمرار الأقدام وظهور قشور بها.

(د.ب.أ – 24)