فوائد وأضرار الزعفران أثناء الحمل

شاهد ماذا يحدث في العالم من حولك | للإشتراك في خدمة موسوعة على  الواتس أب  رجاء حفظ رقم الموسوعة ومن ثم أرسل كلمة ( إشتراك ) إلى الرقم :  0096566750498

 لمشرفي القروبات أضف رقمنا لقروبك وستصلك الأخبار في القروب مباشرة

اشترك مجاناً في قناة موسوعة على تليغرام: اضغط هنا

Tuesday, Dec. 12, 2017

الزعفران هو بهار يأتي من ميسم الزهرة ، والتي يصعب استخراجها ، لذلك يكون باهظ الثمن ، ولكن الآن يمكن الحصول عليه من متاجر الأعشاب ، ويعتبر الزعفران من أشهر البهارات المستخدمة في الهند في كثير من الأطباق والحلوى ، كما يستخدم لأغراض طبية .

الحمل هو الوقت الذي يوصى فيه بتناول الزعفران ، وشرب الحليب المضاف إليه الزعفران ، حيث يعتقد البعض أنه مفيد لصحة الجنين ، ولكن هناك بعض الآراء الأخرى ، لذلك يتناول هذا المقال فوائد وأضرار الزعفران أثناء فترة الحمل .

ما هو الزعفران ؟
الزعفران هو حصاد زهرة كروكوس ساتيفوس ، وهو ميسم الزهرة الذي يجفف ويصل إلينا في صورة الزعفران ، وعادة نحصل على 3 جدائل فقط من كل زهرة .

استخدامات الزعفران المتعددة :
– يستخدم الزعفران في طهي الأطباق الغنية واللذيذة مثل البرياني ، اللحم بالكاري وغيرها ويستخدم لإضافة النكهة واللون إلى بعض أنواع الحلوى .

– يستخدم في صناعة بعض منتجات التجميل ، بالإضافة إلى بعض المنتجات الصحية .

– يعتقد أن الزعفران يعطي مستخدميه الشباب والنضارة ، لذلك يعتبر أحد المكونات الشائعة في الكثير من المستحضرات والكريمات .

– يعرف الزعفران بخصائصه الطبية والعلاجية ، حيث يضاف إلى بعض الأدوية ، التي تعالج الربو ، عسر الهضم ، العقم ، الصلع والسرطان .

– يساعد على تخفيف أعراض الدورة الشهرية ، لأنه يهدأ التشنجات المصاحبة لهذه الفترة .

هل الزعفران يعطي للطفل مظهرا حسنا ؟
هناك بعض الأبحاث التي أظهرت أن استخدام الزعفران أثناء الحمل يحسن ملمس ولون البشرة ، ولكن لا توجد أبحاث تؤكد أن استخدامه من قبل الأم يمكنه فعل هذا ، فالطفل حتما يولد ببشرة رائعة ، والآن يعتبر العلم أن هذه خرافة ، ولكن لا يفوتك استخدام الزعفران أثناء الحمل لأنه يقدم العديد من المنافع الصحية خلال هذه الفترة .

هل استهلاك الزعفران آمنا خلال فترة الحمل ؟
يحتوي الزعفران على قيمة غذائية عالية ويقدم العديد من الفوائد الصحية ، فيمكنه أن يخفف آلام العضلات والإعياء الصباحي الذي تعاني منه المرأة الحامل ، كما أنه يهدأ الجهاز الهضمي ، يسمح بتناول الطعام بصورة أفضل ، ولكن يجب تناوله بكمية بسيطة حتى لا يسبب ظهور أي آثار جانبية .

فوائد استخدام الزعفران أثناء فترة الحمل :
1- يحسن الحالة المزاجية : يساعد الزعفران على التحكم في التقلبات المزاجية أثناء الحمل ، فيعمل كمضاد طبيعي للاكتئاب ، لأنه يساعد على إنتاج السيروتونين ، التي يرفع الحالة المزاجية .

2- يقلل ضغط الدم : ربما يكون ارتفاع ضغط الدم أثناء الحمل أمرا خطيرا يؤدي إلى الوفاة ، واستخدام القليل من الزعفران يساعد على خفض ضغط الدم .

3- يحسن الهضم : إذا كنت تعانين من الانتفاخ والغازات أو الإمساك ، فينبغي إدخال الزعفران ضمن حميتك ، وهذه من أكثر المشاكل الشائعة أثناء الحمل ، والزعفران يزيد من تدفق الدم في الجهاز الهضمي .

4- يعالج الإعياء الصباحي : تقتل هذه الحالة الفرحة بالحمل ، والزعفران يساعد على مقاومة الإعياء الصباحي ويجعل فترة الحمل أكثر راحة .

5- يقلل الألم : يحدث الحمل الكثير من التغيرات على الجسم ، حيث تضغط البطن على الأعضاء الداخلية ، مما يسبب الشعور بالألم والتشنجات ، ويعمل الزعفران كمسكن للآلام يمكن تناوله خلال فترة الحمل .

6- يزيد مستوى الحديد : تعتبر الأنيميا أحد المشكلات الشائعة أثناء الحمل أيضا ، والحديد من المكملات الغذائية الضرورية أثناء الحمل ، ولكن يمكن استهلاك الزعفران لأنه غني بالحديد الذي يساعد على زيادة مستوى الهيموجلوبين .

7- يقلل تساقط الشعر : تعاني المرأة الحامل عادة من تساقط الشعر ، وهذا يؤثر على ثقتها بنفسها ، ويمكن التغلب على هذه المشكلة عن طريق وضع بعض الزعفران على الأماكن التي تعاني من الصلع للتشجيع على نمو الشعر ويقلل فقدان الشعر .

8- النوم بصورة أفضل : يمتلك الزعفران تأثير مهدئ ، ويعتبر الأرق أحد مشاكل الحمل نتيجة كبر حجم البطن ،لذلك ينصح بتناول الحليب مع الزعفران ليلا ليساعد على النوم بصورة أفضل .

9- الشعور بحركة الجنين : يمكن تناول الحليب مع الزعفران لتشعرين بحركة الجنين ، لأن الزعفران يزيد درجة الحرارة مما يحفز على حركة الجنين .

10- يحافظ على صحة الفم : تؤثر تغيرات الهرمونات على صحة الفم واللثة ، ويساعد الزعفران على تهدئة الآلام ويعالج مشاكل اللثة .

الآثار الجانبية لاستخدام الزعفران أثناء الحمل :
– يمكن أن يسبب الإجهاض : لأنه يمكن أن يرفع درجة حرارة الجسم .
– يمكن أن يؤدي إلى فرط الحساسية : فهو غير مناسب لجميع السيدات فيمكن أن يسبب جفاف الفم ، الصداع ، الغثيان أو القلق .
– يمكن أن يسبب القيء : يمكن أن يحدث ذلك لدى بعض السيدات عند شمه أو تذوقه .
– حالات أخرى : النزيف ، فقدان التوازن ، الدوحة ، الخدر واليرقان .

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

 للإشتراك في خدمة موسوعة على الواتس أب رجاء حفظ رقم الموسوعة الموجود بالأسفل ومن ثم أرسل كلمة ( إشتراك ) إلى الرقم :

  0096566750498

اشترك مجاناً في قناة وسم على تليغرام: اضغط هنا

قد يعجبك ايضا

التعليقات مغلقة، ولكن تركبكس وبينغبكس مفتوحة.