تمارين لعلاج الدوار وتحسين الاتزان

شاهد ماذا يحدث في العالم من حولك | للإشتراك في خدمة موسوعة على  الواتس أب  رجاء حفظ رقم الموسوعة ومن ثم أرسل كلمة ( إشتراك ) إلى الرقم :  0096566750498

 لمشرفي القروبات أضف رقمنا لقروبك وستصلك الأخبار في القروب مباشرة

اشترك مجاناً في قناة موسوعة على تليغرام: اضغط هنا

Tuesday, Jul. 18, 2017

یواجه بعض الناس مشكلة الشعور بالدوار الذي يؤدي إلى عدم الاتزان، والذي بدوره يُسبب لهم الكثير من المتاعب وخاصةً إذا لم يكونوا بالمنزل، حيث يمكن أن يتعرضوا للخطر وهم في الطريق، لذلك من الواجب معرفة حل لهذه المشكلة وتجنب حدوثها، ولا يتم تشخيص سبب هذا الدوار بسهولة،حيث يحتاج الطبيب لمعرفة عدة أشياء مثل الأعراض المصاحبة لهذا الدوار، ومدته، وما يعاني منه الشخص من أمراض أخرى، ليكون تشخيصه دقيقاً.

الأسباب المحتملة للإصابة بالدوار :
– وجود بعض المشاكل في الأذن الوسطى، والتي تتسبب في الإحساس بعدم الاتزان.
– عدم حصول الشخص على قسط كافي من النوم.
– إصابة المريض بالاكتئاب أو القلق.
– تعاطي الشخص بعض الأدوية التي تؤثر سلباً على إتزان الجسم.
– حدوث إنخفاض لمستوى السكر في الدم.
– الإصابة بفقر الدم (الانيميا).
– فترة الحمل تتسبب في الشعور بالدوار.
– قلة نسبة الأكسجين في الجسم، و زيادة التنفس.
– الشعور بالخوف الشديد والهلع.
– حدوث هبوط في ضغط الدم.
– قلة شرب الماء أو الإصابة بالإسهال مما يتسبب في حدوث جفاف في الجسم.

طريقة علاج الدوار وتحسين الاتزان :
يتم علاج حالة الدوار بعد تحديد أسبابها، وإذا لم تكن أسباب ذات صلة بأمراض خطيرة، فإنه يمكن علاجها بالمنزل من خلال تغيير نمط حياة الشخص، و تناول بعض الأدوية التي تساهم في الحفاظ على توازن الجسم، وهناك بعض الحالات من الدوار التي تكون ناتجة عن وجود مشاكل في الأذن الوسطى، والتي تتطلب ممارسة بعض التمارين الرياضية إلى جانب الأدوية، حيث يكون لها دور قوي في العلاج .

تمارين لعلاج الدوار وتحسين الاتزان :
التمرين الأول :
– يقوم الشخص بإمساك ورقة مكتوب عليها بعض الكلمات الواضحة، ثم يضعها على مسافة قريبة منه بحيث يستطيع رؤية ما بها.
– يبدأ بتحريك رأسه جهة اليمين وجهة الشمال، وذلك مع تثبيت نظره ناحية المكتوب في الورقة
– يعمل على زيادة حركة الرأس بشكل تدريجي.
– يتم تكرار هذا التمرين حوالي 20 مرة.
– يتم إعادة هذه الخطوات ولكن مع القيام بتحريك الرأس إلى الأعلى ثم إلى الأسفل وذلك بدلاً من تحريكها جهة اليمين وجهة الشمال.

التمرين الثاني :
– يقوم الشخص بتثبيت نظره على الكلام المكتوب بالورقة مع تحريك رأسه يميناً، وتحريك الورقة شمالاً.
– القيام بنفس الخطوة السابقة، ولكن مع تحريك الرأس شمالا وتحريك الورقة يميناً.
– تكرار هذه الخطوات حوالي 20 مرة، مع مراعاة الزيادة في سرعة الحركة.
– يتم إعادة كل ما سبق مع القيام بتحريك الرأس مع الورقة إلى أعلى وأسفل بدلاً من تحريكهما يميناً وشمالاً.

ملحوظة هامة على التمارين السابقة :
يتم تغيير وضع الجسم أثناء عمل التمارين السابقة، حيث في البداية يمكن أن يؤديها الشخص وهو جالس، ثم يقوم بالوقوف مباعداً ما بين قدميه، ثم بعد ذلك يقف ملتصق القدمين، ثم يجعل أحد قدميه أمام الأخرى، ويُمكن تكرار هذا الأمر أثناء الوقوف على قطعة سميكة من الإسفنج، وكذلك من الأفضل أن تكون الورقة مثبتة على خلفية ذات ألوان وأشكال متنوعة.

التمرين الثالث :
– اولاً يتم إلصاق صورة واضحة الشكل على الجدار.
– يقوم الشخص بالجلوس على بعد متر ونصف من الصورة.
– يجب أن يكون نظر الشخص مثبتاً على الصورة أثناء قيامه بالتمرين.
– يقوم بتحريك رأسه إلى اليمين وإلى الشمال.
– يتم زيادة سرعة تحريك الرأس بشكل تدريجي.
– تكرار هذه الخطوات حوالي 20 مرة.
– إعادة التمرين مع مراعاة تحريك الرأس إلى الأعلى والأسفل وذلك عوضاً عن تحريكها يميناً ويساراً.
– في نهاية التمرين يقوم الشخص بتحريك رأسه إلى أقصى اليمين، بعد ذلك إلى أقصى الشمال ويكرر هذا الأمر لمدة 20 مرة.


التمرين الرابع :
– يقوم الشخص بالوقوف على قدميه، وجعلهما ملتصقتان ويفتح عينيه.
– يقوم بمباعدة قدميه عن بعضهما و غلق عينيه.
– يضع أحد قدميه أمام الأخرى ثم يفتح عينيه.
– يقوم بإغماض عينيه.
– المشي في خطوات متقاربة مع جعل العينين مفتوحتين.
– تكرار نفس الخطوة السابقة مع غلق العينين.
– المشي مع إلصاق مقدمة أحد القدمين بمؤخرة الأخرى، وفتح العينين.
– تكرار الخطوة السابقة مع غلق العينين.
– يقوم الشخص بالمشي مع الإلتفات يميناً ويساراً وزيادة سرعة الإلتفات في كل مرة لتصل إلى 20 مرة في الدقيقة.
– إعادة هذه الخطوة مع غلق العينين.

التمرين الخامس :
– يقوم الشخص بالوقوف على قطعة سميكة من الإسفنج إعتماداً على قدمه اليسري، ثم اليمنى، والعمل على تكرار هذا الأمر لمدة دقيقة.
– تكرار التمرين مرة أخرى مع غلق العينين.


التمرين السادس :

– يقوم الشخص بالوقوف على سطح مستوى وصلب.
– يعمل على إمالة جسده جهة الأمام لحوالي نصف دقيقة، ثم إمالته إلى الخلف لمدة نصف دقيقة مع مراعاة عدم ثني مفصل الفخذ، وجعل مفصل القدم هو محور الحركة.
– الوقوف أمام الجدار مع عدم لمس الجسد له، و جعل القدمين ملتصقتين.
– يقوم الشخص بلمس الجدار بالإعتماد على اليد اليمنى، ثم يُبعِد يده بدون أن يغيّر من إمالة جسده، حيث يحاول الثبات بجسده مائلاً لأطول وقت.
– إعادة الخطوة السابقة بالإعتماد على اليد اليسرى.
– يتم إسناد الظهر لأحد أركان الغرفة، مع الوقوف على أصابع القدمين لحوالي نصف دقيقة.
– إعادة التمرين مع الوقوف على العقب.

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.